حسين الجسمي أول مطرب عربي يشارك حفل عيد الميلاد في الفاتيكان

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن ولدت فكرة حفل عيد الميلاد (Concerto di Natale) في العام 1993 بهدف دعم المبادرات الخيرية التي تقودها الكنيسة في الفاتيكان، ومنذ ذلك التاريخ يعد حدثاً فريداً يكسر الصورة التقليدية لموسيقى حفلات عيد الميلاد ذات الطابع الكنسي من تراتيل وسواها، إذ يجمع الحفل فنانين إيطاليين وعالميين، ينتمون إلى ثقافات وأديان وأعمار متعددة في حفل واحد، ليقدموا أنماطاً موسيقية وغنائية مختلفة اشتهروا بها في العالم.

ويحرص الفاتيكان في كل عام على استقطاب مجموعة من بين أكثر الفنانين شهرة في العالم؛ للمشاركة في الحفل الذي كان يعرف سابقاً باسم "عيد الميلاد في الفاتيكان" بما يضمن نجاح مبادراته الخيرية، إلا أن أي من الفنانين العرب لم يدع إلى المشاركة طيلة الدورات السابقة، قبل الفنان الإماراتي حسين الجسمي، الذي سيشارك في حفل النسخة السادسة والعشرين التي ستقام يوم 15 ديسمبر الجاري في قاعة بول السادس في الفاتيكان، على أن تبث عشية عيد الميلاد عبر القناة الإيطالية الخامسة (Canale 5)، وقنوات Mediaset في جميع أنحاء العالم.

وعلى الرغم من أن مشاركة حسين الجسمي ستكون الأولى لعربي في (Concerto di Natale) منذ انطلاقته، فإن أهميتها الأولى تنبع من هذا الاعتراف العالمي والإنساني بأهمية الفنان الإماراتي، إذ تم اختياره إلى جانب مجموعة من الموسيقيين والمغنيين ممن نالوا التقدير الجماهيري والنقدي عن مجمل تجاربهم الفنية، وأثبتوا حضوراً تجاوز دورهم الفني نحو مواقع التأثير الاجتماعي بالشكل الذي عرفنا حسين الجسمي عليه، إذ لطالما أبدى الفنان الإماراتي ميلاً لتقديم أنماط مختلفة من الموسيقى بإحساس عال، وحرفية منقطعة النظير، واعتبر نموذجاً إيجابياً عالمياً لاهتمامه بالقضايا الاجتماعية.

الفنانون الإيطاليون سيشكلون النسبة الأكبر وسط المشاركين في حفل (Concerto di Natale)، إلا أن الأسماء التي تم اختيارها منهم لنسخة الحفل السادسة والعشرين تعد الأبرز حالياً في المشهد الموسيقي العالمي، فتضم قائمة العام مغنية البوب والموسيقى الروحية Alessandra Amoroso نجمة برنامج المواهب Amici di Maria De Filippi، والتي تعد أول امرأة إيطالية تفوز بجائزة MTV Europe لأفضل عمل أوروبي وفي جعبتها 7 شهادات بلاتينية لمبيعات ألبوماتها.

وإلى جانبها، سيشارك المغني وكاتب الأغاني Edoardo Bennato وهو واحد من أكثر كتاب الأغاني إبداعاً في عصره. ويعده النقاد واحداً من أعظم مغني الروك الإيطاليين، وكان أول مغن إيطالي يملأ ملعب سان سيرو ميلان بأكثر من ستين ألف شخص، وهو صاحب الأغنية الرسمية لبطولة كأس العالم لكرة القدم التي أقيمت في إيطاليا عام 1990 والتي غناها مع Gianna Nannini. كما تضم القائمة أيضاً المغني وكاتب الأغاني Giovanni Caccamo الفائز في الدورة الـ65 من مهرجان سان ريمو عن فئة "مقترحات جديدة"، فضلاً عن نيله جائزة النقاد "ميا مارتيني" وجائزة غرفة الأخبار "شيرمان"، وجائزة "إيمانويل لوتزاتي".

ومن العازفين الإيطاليين الذين سنستمع إليهم في حفل عيد الميلاد عازف الفلوت Andrea Griminelli الذي عرف بأنه "أعظم لاعب في الفلوت الذي جاء إلى واجهة المشهد الموسيقي لسنوات عديدة" وفي جعبته العديد من الجوائز والأوسمة عديدة منها جائزة جرامي ، وجائزة باريس ، ووسام فارس من رئيس الجمهورية الإيطالية، ووسام الاستحقاق من الجمهورية الإيطالية. واشتهر بمشاركته الفنان العالمي لوتشيانو بافاروتي في نحو 200 حفلة موسيقية. كما سيكون إلى جانبه المغني وكاتب الأغاني وعازف البيانو Raphael Gualazzi الذي يُعرف بوصفه واحداً من أعظم موسيقيي الجاز في بلده، إضافة إلى عازف البوق Fabrizio Bosso الذي اختير كأفضل عازف جاز إيطالي لموسيقى "المواهب الجديدة".

وإلى جانب هؤلاء الفنانين الإيطاليين اختار الفاتيكان لإحياء حفل الميلاد من خارج إيطاليا، بالإضافة إلى الفنان حسين الجسمي، المغنية وكاتبة الأغاني الأمريكية Anastacia والتي تعد واحدة من بين أنجح الفنانين في الألفية الثالثة، إذ بلغ عدد مبيعات ألبوماتها 30 مليون نسخة في جميع أنحاء العالم. والمغنية الأمريكية Dee Dee Bridgewater سفيرة للنوايا الحسنة لدى منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة والحائزة على جائزة جرامي 3 مرات، وعازف الجيتار والمغني والملحن البورتوريكي Josè Feliciano الذي اشتهر بالعديد من الأغاني الدولية، وحصل على جائزة أفضل عازف جيتار في الولايات المتحدة 5 مرات، كما فاز بجائزة غرامي مع 20 ترشيحًا لنيل جوائز خلال أكثر من 40 عامًا من تجربته الفنية.

وتضم قائمة الفنانين العالمين أيضاً المغني ومؤلف الأغاني والملحن الألباني Ermal Meta الفائز بجائزة قسم الفنانين الكبار في مهرجان سان ريمو الموسيقي 2018 وجائزة "نقاد ميا مارتيني". والموسيقي الروماني Mihail الذي اشتهر بموسيقى البلوز، وتتمتع أغانيه بأعلى نسب مشاهدة على يوتيوب، وعازف البان فلوت والملحن الروماني Gheorghe Zamfir الذي يعرف بقلب "ملك الفلوت"، وفي جعبته 120 سجلًا من الذهب والبلاتين، بعد أن باع من ألبوماته 120 مليون نسخة في جميع أنحاء العالم.

وإلى جانب هؤلاء، سيشارك المغني وكاتب الأغاني والملحن الإسباني Álvaro Soler الذي اختير عضوا في لجنة تحكيم في السلسلة العاشرة من برنامج المواهب الإيطالية X Facto إلى جانب ترشيحه لعدد من الجوائز الغنائية ونيلة شهادة البلاتين.

ويسجل حفل هذا العام الذي سيقوده المايسترو Renato Serio ويقدمه gerry scotti، حضوراً استثنائياً لراقص التانجو الأرجنتيني الشهير Miguel Angel Zotto الذي يعد واحداً من أفضل ثلاثة راقصي التانجو على مر العصور، وذلك بمشاركة زوجته راقصة التانجو Daiana Guspero.

حسين الجسمي أول مطرب عربي يشارك حفل عيد الميلاد في الفاتيكان ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر حسين الجسمي أول مطرب عربي يشارك حفل عيد الميلاد في الفاتيكان، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى حسين الجسمي أول مطرب عربي يشارك حفل عيد الميلاد في الفاتيكان.

0 تعليق