العميد بسام محضار ينعي استشهاد أبو اليمامة

عدن تايم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن عدن تايم/خاص:بعث العميد / بسام محضار احمد علي قائد اللواء الثالث مشاة ( لواء المحضار) والاستاذ/ أحمد محضار أحمد مدير عام مديرية الشيخ عثمان سابقا ببرقية عزاء لاسرة الشهيد / منير اليافعي (ابو اليمامة) قائد اللواء الاول دعم واسناد باستشهاده بالايادي الغادرة في العمليتين الإرهابيتين التي وقعت في معسكر الجلاء وشرطة الشيخ عثمان وسقط فيها العديد من الشهداء الابطال ...

وتنشر عدن تايم نص البرقية :

( وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ * فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِم مِّنْ خَلْفِهِمْ أَلَّا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ)

ببالغ الحزن والاسى تلقينا نبا استشهاد القائد منير اليافعي ( ابو اليمامة) قائد اللواء الاول دعم واسناد واستشهاد العديد من الجنود في معسكر الجلاء و في شرطة الشيخ عثمان وايماناً بقضاء الله وقدره نتقدم بعظيم المواساة لاسرة الشهيد و القائد الوطني البطل و الجسور العميد منير اليافعي أبو اليمامة والذي ارتقى الى ربه باذن الله شهيداً شامخا مقبلا ليس مدبراُ بعملية إرهابية غادرة بمعسكر الجلاء الحادثة الاليمة والتي ادت الى استشهاده البطل المغوار الذي خاض العديد من الملاحم البطولية ضد مليشيا الحوتي والعناصر الارهابية ولقنهم العديد من الدروس في ساحات المعارك...
وايماناً بقضاء الله وقدره نتقدم باصدق التعازي وعظيم المواساة لاسرة الشهيد و القائد الوطني البطل الجسور العميد منير اليافعي أبو اليمامة والذي ارتقى الى ربه باذن الله شهيدا
كما نعزي جميع اسر الشهداء الابطال في شرطة الشيخ عثمان ومعسكر الجلاء... ونسال الله ان يتغمدهم بواسع مغفرته وان يسكنهم الفردوس الاعلى من الجنة وان يتقبلهم في زمرة الشهداء الابرار في جنات النعيم
كما نسال الله تعالي الرحمة للشهداء و الشفاء العاجل لجميع الجرحى ).

العميد بسام محضار ينعي استشهاد أبو اليمامة ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر العميد بسام محضار ينعي استشهاد أبو اليمامة، من مصدره الاساسي موقع عدن تايم.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى العميد بسام محضار ينعي استشهاد أبو اليمامة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق