المتحدث باسم المقاومة التهامية لـ"اليمن العربي": هجمات الشيخ عثمان هدفها جر عدن إلى مربع الفوضى

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن قال أيمن جرمش،  المتحدث الرسمي باسم قوات المقاومة التهامية، ومسئول التوجيه المعنوي، أن الهجمات الارهابية التي حدثت مؤخرا في عدن تكشف مدى التنسيق بين مليشيات الحوثي وتنظيمات ارهابية في اليمن، مبينًا أن الهجومين الارهابيين الذان حدثا في عدن كانا متزامنين واحد منها استهدف قسم شرطة الشيخ عثمان والاخر استهدف معسكر الجلاء التابع للحزام الامني.

وأكد جرمش لـ"اليمن العربي"، أن هناك تنسيق عميق بين الحوثيين والتنظيمات الإرهابية  لهدف جر العاصمة المؤقتة عدن الى مربع الفوضى والاحتراب الداخلي بين قوى المقاومة واضعافها لان هذه القوى المقاومة تمكنت من الحاق هزائم كبيرة للحوثيين والقاعدة على حدا سواء وهو ما جعل قوى الظلام تتفق فيما.

وأضاف  المتحدث الرسمي باسم قوات المقاومة التهامية، أنه بخصوص الحديدة التي كانت قاب قوسين او ادنى من التحرير لكن الأمم المتحدة اوقفت معركتها تحت مبررات الجانب الانساني خدمة لمليشيات الحوثي ، مشيرًا إلى أنه خلال عام من وقف استكمال تحرير الحديدة تكشفت حقائق كثيرة عن اهداف الامم المتحدة في انقاذ مليشيات متمردة تسببت في اكبر ازمة انسانية في العالم ومن هذه الحقائق صفقات الفساد بين المنظمة الاممية وجماعة الحوثي على حساب الفقراء والمشردين في اليمن.

المليشيات الحوثية استغلت وقف معركة الحديدة لاجتياح حجور في محافظة حجة وقتل وتشريد اهلها وايضا استغلت تجميد معركة الحديدة في حشد قواتها  للتقدم نحو الضالع كما قامت المليشيان بتكثيف هجماتها بالطيران المسير على الاعيان المدنية في السعودية ونتوقع المزيد من  العمليات الارهابية اذا لم تتحرك معركة الحديدة التي اثبت بانها مفتاح انهاء الانقلاب الحوثي وتحقيق السلام الشامل في اليمن والمنطقة.

المتحدث باسم المقاومة التهامية لـ"اليمن العربي": هجمات الشيخ عثمان هدفها جر عدن إلى مربع الفوضى ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر المتحدث باسم المقاومة التهامية لـ"اليمن العربي": هجمات الشيخ عثمان هدفها جر عدن إلى مربع الفوضى، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى المتحدث باسم المقاومة التهامية لـ"اليمن العربي": هجمات الشيخ عثمان هدفها جر عدن إلى مربع الفوضى.

أخبار ذات صلة

0 تعليق