سجون الإصلاح بتعز.. اعتقالات دون تهم وتعذيب وحشي

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن أكدت مصادر خاصة لـ"اليمن العربي" أن كثيرا من المدارس في تعز تحولت إلى سجون داخل المناطق الخاضعة لسيطرة مليشيا حزب الإصلاح الممول من دولة قطر.

وتشير المصادر إلى أن أبرز تلك المدارس، مدرسة "باكثير" الواقعة في الشماسي شرقي المدينة.

وبحسب المصادر  فإن ما كنت فصولا دراسية باتت تستقبل فوق طاقتها الاستيعابية من السجناء الذين لا يعرف أكثرهم تهمة اعتقاله.

إضافة إلى ذلك، وفق المصادر، يشكوا المعتقلون من سوء المعاملة، ورداءة الطعام المقدم لهم.

وتضيف: من بعد منتصف الليل يتم استجواب شخص أو اثنين، قبل أن يعودوا مرهقين، وبالكاد يستطيعون المشي، نتيجة لإجبارهم على الوقوف لساعات، وتعرضهم للتعذيب.

وطبقا للمصادر، فإن بعض السجناء الذين صدرت بحقهم أحكام قضائية بالإفراج، بعد أن تبين أن لا تهمة لاعتقالهم، لم يُطلق سراحهم بعد، ما يعني أن عملية الاعتقال عبث في عبث، على حد تعبيرها.

من جانب آخر، وبحسب مصادرنا، اعتقلت مليشيا الإصلاح بعض الأشخاص كرهائن، في حالة تعيد إلى الأذهان ما كان يقوم به نظام الأئمة الزيدة قبل ثورة السادس والعشرين من سبتمبر.

وقبل ذلك، قالت الدكتورة ألفت الدبعي، عضو مؤتمر الحوار الوطني، إن صادق سرحان، قائد اللواء 22 ميكا ما زال يعتمد نظام الرهائن الذي كان سائداً أيام الإمام كوسيلة ضغط على الخصوم.

وأضافت، إنه يوجد لدى صادق سرحان حالياً العديد من الرهائن محتجزين، كإحدى نتائج الحملة الأمنية الأخيرة.

وأشارت، في منشور على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، إلى أن عقلية الإمام ونظام الرهائن ليس حكراً على الحوثيين.

وتساءلت الدبعي عن موقف محافظ تعز وقائد المحور ومدير الأمن المسؤولين عن الحملة الأمنية التي تمثل الدولة، وهل من قيم الدولة التعامل بنظام الرهائن.

سجون الإصلاح بتعز.. اعتقالات دون تهم وتعذيب وحشي ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر سجون الإصلاح بتعز.. اعتقالات دون تهم وتعذيب وحشي، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى سجون الإصلاح بتعز.. اعتقالات دون تهم وتعذيب وحشي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق