«الهلال الأحمر #الامـاراتي» تنثر أفراح العيد في المناطق المحررة

عدن تايم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن عدن تايم - البيان:قضت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي إجازة عيد الأضحى المبارك في تقديم يد العون والمساعدة للمحتاجين في المحافظات المحررة، وذلك ضمن دورها الريادي في تطبيع الحياة وتخفيف معاناة المواطنين .

ونشرت الهيئة فرقها التطوعية في عدد من المحافظات والمديريات، وكثفت نشاطها بالتزامن مع الأحداث التي شهدتها العاصمة المؤقتة عدن، في وقت أعلنت منظمات دولية أخرى تقليص موظفيها في عدن.

وشملت مبادرات هلال الإمارات توزيع الأضاحي والسلال الغذائية وسقيا الماء واستهدفت الآلاف من الأسر المتعففة وعائلات الشهداء والجرحى وأصحاب الهمم والنازحين والمتضررين في عدن والمحافظات المحررة. وتضمنت الاستجابة السريعة التخفيف من أزمة المياه من خلال العمل بأكثر من اتجاه، حيث تم توزيع المياه على المناطق التي تضررت من الاشتباكات، وكانت البداية من مدينة كريتر، إضافة إلى العمل على توفير مجموعة مضخات للآبار في عدد من الحقول بهدف رفع إنتاج المياه، فضلاً عن توفير مولدين لضخ المياه في مديريتي التواهي والبريقة.

كما قام متطوعو الهلال الإماراتي في عدن بزيارات للجرحى والمرضى في عدد من مستشفيات المدينة للاطمئنان عليهم وتهنئتهم بمناسبة عيد الأضحى المبارك وتوزيع الهدايا عليهم.

توزيع الأضاحي

ودشنت هيئة الهلال أول أيام عيد الأضحى المبارك، مشروع «أضاحي العيد» مستهدفة 5512 أسرة محتاجة في كل من محافظة عدن ولحج والساحل الغربي ومحافظتي حضرموت وشبوة.

وسلمت الهيئة يوم العيد الأضاحي للمئات من الأسر المتعففة والنازحين في المخيمات بالعاصمة عدن ومحافظة لحج بواقع 1904 أسر، وذلك من أجل دعم الأسر النازحة والفقيرة التي لا تجد قيمة شراء الأضحية.

إلى ذلك، دشنت فرق الهيئة الميدانية بالساحل الغربي مشروع أضاحي العيد واستهدفت 2000 أسرة متعففة ومن الأسر النازحة وأسر الشهداء، وذلك وفق منظومة مساعدات متكاملة تقوم بها الهيئة في عام التسامح 2019 بهدف مد يد العون للمحتاجين ورفع المعاناة عنهم.

وفي سياق متصل، قام فريق الهيئة بالمكلا بتوزيع أضاحي العيد على الأسر الفقيرة والمحتاجة في حضرموت ساحلاً ووادياً. واستهدفت عملية التوزيع نحو 560 أسرة في أول أيام عيد الأضحى المبارك، واستمرت عملية توزيع لحوم الأضاحي على مدى ثلاثة أيام، وذلك وفقاً لسجل كشوف الأسماء الموثقة من قبل مندوبي الهيئة.

كما دشنت الهيئة توزيع «أضاحي العيد» على المراكز الصحية بمحافظة شبوة وهي مستشفى عتق العام، ووحدة الأورام السرطانية، ومراكز غسيل الكلى، وإصلاحية السجن المركزي وعدد من الأسر النازحة بالمحافظة.

واستهدفت عملية التوزيع نحو 1048 مستفيداً من المرضى والعاملين في المراكز الصحية وعدد من الأسر النازحة بمدينة عتق، وعدد من الأسر ذات الدخل المحدود في مديريات محافظة شبوة.

وقالت الهيئة في بيان، إن توزيع الأضاحي على الأشقاء في اليمن يأتي امتثالاً لتوجيهات القيادة الرشيدة لدولة الإمارات بتقديم كافة أنواع الدعم الإنساني السخي للأسر اليمنية وتعزيز قدراتها على مواجهة الظروف الإنسانية الراهنة انسجاماً مع خطة الإمارات الإغاثية طويلة الأمد في اليمن وانطلاقاً من مشاعر الأخوة والحرص على تخفيف معاناة اليمنيين جراء الانتهاكات المستمرة لميليشيا الحوثي.

وعبر المستفيدون عن شكرهم للإمارات قيادة وحكومة وشعباً ولذراعها الإنسانية الهلال الأحمر على هذا الدعم السخي وعلى حرصها على إدخال السعادة على قلوبهم وأطفالهم، مثمنين جهود الهلال في اليمن، وعدوا توقيت توزيع الأضاحي لفتة إنسانية كريمة نشرت الفرحة في أرجاء اليمن.

«الهلال الأحمر #الامـاراتي» تنثر أفراح العيد في المناطق المحررة ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر «الهلال الأحمر #الامـاراتي» تنثر أفراح العيد في المناطق المحررة، من مصدره الاساسي موقع عدن تايم.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى «الهلال الأحمر #الامـاراتي» تنثر أفراح العيد في المناطق المحررة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق