بعد ان احيأ الاخوان فتاوى تكفير الجنوبيين.. تحذيرات من خطورة هذه الخطوة

عدن تايم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن عدن تايم - عدن :أحيت "هيئة علماء اليمن" برئاسة القيادي البارز في جماعة الإخوان الإرهابية والتنظيم الدولي للإخوان عبدالمجيد الزنداني، مجدداً، فتوى حرب صيف 94 ضد الجنوب اليمني، بمبررات ومسوغات دينية.
و أيدت الهيئة، في بيان رسمي، الإجراءات والتحركات العسكرية باتجاه عدن، ودعت الحكومة والشعب والجيش إلى العمل للقضاء على التمرد، في إشارة إلى المجلس الانتقالي الجنوبي في عدن وقوات الأحزمة، والنخب.
ودعت الهيئة المكونات الاجتماعية والسياسية وجميع أبناء اليمن إلى الوقوف مع الحرب لـ "وأد الفتنة"، في تذكير بالفتوى التي أصدرتها الهيئة ذاتها في 1994، تمهيداً للحرب على الجنوب، والتي خلفت شرخاً عميقاً بين اليمنيين، وضربت الوحدة بين شطري اليمن التي قامت على السلام والشراكة.
وحمل بيان الهيئة، حسب ناشطين ومتابعين، تحريضاً صريحاً ومشدداً على قتال الجنوبيين واجتياح عدن.
وحذرت مصادر يمنية من خطورة هذا البيان معتبرةً أنه يحشد لحرب دينية، ويمثل دعوة صريحة واستدعاءً مشدداً لكافة المتطرفين، والجماعات الإرهابية للانخراط في القتال "باسم الله" وتحت "راية الجهاد"، ضد اليمنيين في المناطق الجنوبية.

بعد ان احيأ الاخوان فتاوى تكفير الجنوبيين.. تحذيرات من خطورة هذه الخطوة ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر بعد ان احيأ الاخوان فتاوى تكفير الجنوبيين.. تحذيرات من خطورة هذه الخطوة، من مصدره الاساسي موقع عدن تايم.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى بعد ان احيأ الاخوان فتاوى تكفير الجنوبيين.. تحذيرات من خطورة هذه الخطوة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق