نازحون من #شبـوة: جرائم حرب ارتكبتها مليشيات الإصلاح

عدن تايم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن عدن تايم/ خاصأكد مواطنون من أبناء محافظة شبوة نزحوا إلى المكلا، بأن أعمال الاغتيالات والفوضى والسلب وغيرها من جرائم الحرب التي تنفذها مليشيات "الحشد" التابعة لحزب الإصلاح في مدينة عتق وعدة مديريات، أجبرتهم على مغادرتها.
وقالوا في أحاديث صحافية إن مليشيات الإصلاح، قامت بإعدامات لمواطنين في منازلهم من بينهم شاب يدعى بامسلم ووالده، وأن مجاميع من محافظة مأرب باتت هي من تدير المحافظة أمنياً.
واستغربوا كيف تقدم قوات الشرعية ومظعمها من أبناء المحافظات الشمالية على الدخول إلى شبوة في الوقت الذي ما زالت أجزاء واسعة من مأرب محتلة بيد الحوثي.
وأكدوا في الوقت ذاته أن، النخبة الشبوانية تمكنت في ظرف قياسي من ضبط الأمن في مديريات شبوة، بعد أن فككت خلايا الإرهاب المدعومة من حزب الإصلاح، وحظيت بتأييد شعبي كامل، حتى أعلنت الشرعية، سيطرتها على معظم مديريات المحافظة الأسبوع الماضي، بعد استعانتها بقوات شمالية من مأرب.

نازحون من #شبـوة: جرائم حرب ارتكبتها مليشيات الإصلاح ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر نازحون من #شبـوة: جرائم حرب ارتكبتها مليشيات الإصلاح، من مصدره الاساسي موقع عدن تايم.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى نازحون من #شبـوة: جرائم حرب ارتكبتها مليشيات الإصلاح.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق