مدير مكتب إعلام الميسري يلجأ لتزوير خبر وكالة روسية (صور)

عدن تايم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اخبار من اليمن لجأ مدير مكتب إعلام وزير الداخلية المرحل أحمد الميسري ، إلى تزوير خبر أوردته وكالة "سبوتنيك" الروسية ، حول إغتيال قيادي في الحزام الأمني بمودية.

وقام وضاح سالم فارع مدير المكتب بتزوير الخبر ، واضاف إليه فقرة ادعى فيها أن عناصر القاعدة تشن هجمات على ما اسماها قوات الشرعية في شقرة ، في حين الحقيقة لم يحدث أي استهداف ، بل إن عناصر القاعدة تتواجد برفقة قوات الإصلاح في شقرة ، في حين أن القاعدة تستهدف قوات الحزام الأمني فقط.

كما ادعى فارع في تزويره للخبر أن قوات الشرعية تقوم بحملات أمنية تستهدف عناصر القاعدة ، وفي حقيقة الأمر لم تنفذ اي حملة ، ومن تحارب القاعدة في أبين هي قوات الحزام الأمني.

وتضمن التزوير إيراد فارع ضمن الخبر مصطلح مليشيات مسلحة تابعة للانتقالي مدعومة اماراتيا ، وهو المصطلح الذي لم تذكره الوكالة واطلقت عليها قوات الحزام الأمني ، كما أضاف ما أسماه مساعي واستعداد قوات الشرعية لتحرير أبين وعدن حد زعمه ، في محاولة من لالصاق تلك الأنباء بالوكالة التي لم تذكر شيء مما زوره واضافه فارع.

ولجأ فارع إلى إجراء ذلك التزوير في خبر الوكالة الروسية ، وقام بتوزيعه عبر الواتس اب ، وكذلك نشره عبر حسابه على فيسبوك ، مرفقا رابط الخبر الحقيقي بالخبر المزور من قبله ، بغرض أن المتابع حين يقرأه معزز بالرابط يعتقده صحيح ، وان الوكالة الروسية من نقلته ، ولكن حين يتم فتح الرابط ينفضح مدير المكتب وعملية تزويره للخبر.

وتوثق الصور المرفقة بالخبر عملية التزوير ، حيث تظهر الخبر الحقيقي من الوكالة والخبر المزور الذي تداوله مدير مكتب إعلام وزير الداخلية المرحل.

وفيما يلي ننشر الخبر الحقيقي ، والخبر المزور ..

*نص خبر وكالة سبوتنيك*...

اليمن... اغتيال قيادي بقوات الحزام الأمني شرق أبين

اغتال مسلحون يشتبه انتماؤهم إلى تنظيم القاعدة الإرهابي، (المحظور في روسيا) مساء الخميس، قياديا محليا في قوات الحزام الأمني المدعومة من الإمارات، في محافظة أبين جنوب اليمن.

القاهرة - سبوتنيك.

وذكر مصدر في السلطة المحلية بمحافظة أبين لوكالة "سبوتنيك"، أن مسلحين نصبوا كمينا للقيادي الأمني، عبدالله عبدالمطلب، في أثناء توجهه إلى منزله في قرية فرعان شرق مديرية مودية شرقي أبين.

وأضاف أنه جرى نقل القيادي عبدالمطلب إلى مستشفى مودية، إلا أنه كان قد فارق الحياة متأثرا بإصابته جراء الكمين المسلح.

وتشهد المديريات الوسطى في محافظة أبين نشاطا لتنظيم القاعدة، وتشن عناصره بين حين وآخر هجمات على مواقع للجيش والأمن تخلف ضحايا من العسكريين، ما دفع القوات اليمنية إلى تنفيذ حملات على أوكار التنظيم الإرهابي.

*نص الخبر المزور من مكتب إعلام الميسري* ...

اليمن...تنامي تنظيم القاعدة في ظل سيطرة مليشيا الانتقالي على مناطق في أبين

ومصادر تؤكد بان القاعدة تقف وراء اغتيال قيادي بقوات الحزام الأمني شرق أبين

القاهرة - سبوتنيك

اغتال مسلحون يشتبه انتماؤهم إلى تنظيم القاعدة الإرهابي، (المحظور في اليمن) مساء الخميس، قياديا محليا في قوات الحزام الأمني المدعومة من الإمارات، في محافظة أبين جنوب اليمن.

وذكر مصدر في السلطة المحلية بمحافظة أبين لوكالة "سبوتنيك"، أن مسلحين نصبوا كمينا للقيادي الأمني، عبدالله عبدالمطلب، في أثناء توجهه إلى منزله في قرية فرعان شرق مديرية مودية شرقي أبين.

وأضاف أنه جرى نقل القيادي عبدالمطلب إلى مستشفى مودية، إلا أنه كان قد فارق الحياة متأثرا بإصابته جراء الكمين المسلح.

وتسيطر مليشيات مسلحة تابعة للمجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا على زنجبار و أجزاء من المديريات الوسطى في محافظة أبين والتي تشهد نشاطا لتنظيم القاعدة، وتشن عناصره بين حين وآخر هجمات على مواقع الجيش والأمن التابعة للحكومة الشرعية التي تقيم في مدينة شقرة الساحلية التي تتأهب إستعدادا لتحرير زنجبار وكافة مديريات المنطقة الوسطى في أبين وصولا إلى عدن من سيطرة المليشيا المدعومة إماراتيا والقضاء على التنظيمات الإرهابية ودك أوكارها إلا أن ضربات الطيران الإماراتي قد حال دون ذلك ومنع تقدم الجيش الوطني ماجعل المنطقة عرضة لهجمات عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي وتخلف الهجمات غالبا ضحايا من العسكريين، ما دفع قوات الجيش اليمنية إلى تنفيذ حملات على أوكار التنظيم الإرهابي.

مدير مكتب إعلام الميسري يلجأ لتزوير خبر وكالة روسية (صور) ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر مدير مكتب إعلام الميسري يلجأ لتزوير خبر وكالة روسية (صور)، من مصدره الاساسي موقع عدن تايم.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى مدير مكتب إعلام الميسري يلجأ لتزوير خبر وكالة روسية (صور).

أخبار ذات صلة

0 تعليق