انتقالي ابين يدين حادثتي الاعتداء بالقتل للمدنيين بعزان ومودية التي وقعت تحت غطاء الشرعية

الأمناء 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن انتقالي ابين يدين حادثتي الاعتداء بالقتل للمدنيين بعزان ومودية التي وقعت تحت غطاء الشرعية

أدانت القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة أبين العمل الاجرامي الهمجي(اعداما واغتيالا) في يوم واحد  من قبل قوى يمنية ارهابية برداء الشرعية اليمنية ؛ بحق مواطنين مدنيين عزل في مدينتي عزان بشبوة ومودية بأبين ، الذين نزلوا للتظاهر سلميا ضد الانفلات الأمني والانتهاكات الخطيرة التي تمارسها تلك المليشيات تحت غطاء الشرعية.

 وأضاف البيان أن هذه الأعمال الإجرامية لن تجبر شعبنا على الرضوخ،,,؛ واستنكرت قيادة محافظة ابين برئاسة الشيخ عبدالله الحوتري رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي هذه الأعمال وادانت بشدة جريمتي اعدام الشهيد سعيد القميشي  واغتيال الشهيد عبدالله عبدالمطلب العلهي عند عودته من المظاهرة التي شارك فيها مع المئات من أبناء مودية الرافضين لدخول مليشيات حزب الإصلاح وعناصر القاعده الغازية من مأرب والبيضاء..

وجاء في نص البيان :

 تدين القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة ابين ، بشدة الأعمال الهمجية الوحشية الإجرامية التي ترتكبها مليشيات الأخوان والقاعدة في مديني مودية وعزان ضد المواطنين العزل ، الذين خرجوا صباح يوم الخميس 3 اكتوبر ، للتعبير عن امتعاضهم وسخطهم من الأوضاع الأمنية والخدمية المتدهورة في مناطقهم، ومن تصرفات تلك المليشيات الإرهابية ، المتمثلة في أعمال النهب والسلب وتدمير المنشاءات وممارسة التخريب بكل اشكاله واستفزاز المواطنين في نقاط التفتيش ، والممارسات غير الإنسانية ، التي وصلت إلى مواجهة التعبير السلمي للمواطن الجنوبي بالقتل بدم بارد ، كما حدث في عزان ومودية من قبل قوى الارهاب اليمنية متعددة الوجوه؛ المتسترة برداء شرعية باب اليمن وببعض وجوه جنوبية ارتضت لنفسها المشاركة ضد اهلها في الجنوب العربي؛ مع اننا لازلنا نمد يداتنا لهم للعودة الى مكانهم الطبيعي بين اهلهم... إن هذه الأعمال الإجرامية بحق أبناءنا في  عزان ، ومودية وحيث ماتواجدت قوى الارهاب اليمنية لن تثني شعبنا الجنوبي عن تحقيق هدف سطر بدم الاف  الشهداء والجرحى وبمعانات الاسرى ودموع الثكالا والايتام  في عموم مناطق الجنوب العربي ونالت ابين وشبوة نصيب الاسد من هذه التضحيات والمعاناه،؛ ومن العار ان نجد اليوم من ابناءها في صفوف قوى الارهاب اليمنية المنتحلة لاسم الجيش الوطني الذي يوجه اسلحته اليوم صوب الجنوب العربي بدلا عن صنعاء؛ وغدا يتجه الى الشمال لتهديد امن المملكة؛ وماتسليم الثلاثة الالوية مؤخرا الاتنفيذا لاثبات حسن النيه والقبول بشروط الشراكة المستقبلية  مع الحوثي باثبات الموقف العدائي للتحالف العربي ممثل بالمملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة .سنظل اوفياء لشركاءنا دول التحالف العربي  ممثلة بالمملكة والامارات  
و لاتفاق وقف اطلاق النار ، الذي ترعاه..بالمقابل لن يتزحزح شعبنا عن تمسكه بهويته الجنوبية العربية التي تغيض صنعاء وتعلن طلاق الوحده بالثلاث.. ندعو الأشقاء في التحالف إلى عدم الصمت عن الأعمال الإجرامية لتلك القوى الارهابية وايقاف مجازرها ضد شعبنا او السماح لقواتنا المسلحة ومقاومتنا الباسله بالرد على جرائمهم؛ وهم يعرفون  ماستؤول له النتيجة؛ فحروبنا معهم لازالت في ذاكرتهم؛ وذاكرتنا تؤكد ان هاؤلاء لايردعهم عقل ولا ضمير؛ لكنهم يستسلمون للقوة..نناشد عقلاء اليمن الى سحب ابناءهم الذين تستخدمهم القوى الزيدية المتحوثة غربانا للحفاظ على منهوباتهم في ارض الجنوب العربي؛ ونرى ان علو جدار الحقد والكراهيه بين الشعبين قد تجاوز اعادة ترميمه بسبب تهور قوى النهب والسلب في ظل نظام اللادولة الذي لايقبله الجنوبيون..
ولان الجنوبيين قد اثبتوا لدول التحالف العربي شراكتهم الفاعلة في حفظ الامن القومي العربي.. واثبتوا  للعالم كفاءتهم وشراكتهم الفاعلة في الحرب على الارهاب وتحقيق النصر عليه..فانهم ايضا الاجدر قدرة على تبادل المصالح مع دول العالم في منطقتهم وفقا للقوانين الدولية.
وبما ان امن واستقرار هذه المنطقه مفتاحه حل القضية الجنوبية فان شعبنا يستحق نيل خياره الذي حدده في مليونياته المتعددة وفي وثائق المجلس الانتقالي الجنوبي الحامل السياسي للقضية الجنوبي (بناء دولة الجنوب العربي الفيدرالية المستقلة) ....
الرحمة للشهداء
الشفاء للجرحى
 الحرية للاسرى
النصر لشعبنا الجنوبي


 صادر : عن القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة أبين - زنجبار  4 أكتوبر 2019م

انتقالي ابين يدين حادثتي الاعتداء بالقتل للمدنيين بعزان ومودية التي وقعت تحت غطاء الشرعية ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر انتقالي ابين يدين حادثتي الاعتداء بالقتل للمدنيين بعزان ومودية التي وقعت تحت غطاء الشرعية، من مصدره الاساسي موقع الأمناء.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى انتقالي ابين يدين حادثتي الاعتداء بالقتل للمدنيين بعزان ومودية التي وقعت تحت غطاء الشرعية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق