انتقالي بأبين يتخذ عددا من القرارات والتوصيات

عدن تايم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اخبار من اليمن على طريق الاستقلال وبناء الدوله الجنوبية الفيدرالية عقد صباح اليوم الاثنين18نوفمبر 2019م الاجتماع الثالث للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي للفصل الثالث للعام 2019 م برئاسه الشيخ عبدالله الحوتري رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي محافظة أبين وبحضور الاخ محسن عبد سعيد نائب رئيس المجلس بالمحافظة للوقوف امام التقرير المقدم لاجتماع المحافظة ومشروع البيان الختامي والقرارات والتوصيات .

وبدأ الاجتماع بكلمة ترحيبية من قبل الشيخ عبدالله الحوتري رئيس المجلس بالمحافظة الذي حياء من خلالها اعضاء القيادة المحلية بالمحافظة على الحضور ، مشيرا إلى أهمية الاجتماع والمواقف البطولية الذي سطرها ابطال المقاومة الجنوبية والحزام الامني وأبنائها الشرفاء والوقوف معوالمشروع الوطني وافشال مخطط الإخوان الارهابي ، مؤكدا أن اتفاق الرياض خارطة لبلوغ الأهداف وغايات شعبنا الجنوبي

تم استعرض عبدالله برهوت رئيس الدائرة التنظيمية بالمحافظة التقرير المقدم للاجتماع القيادة المحلية أهمها توقيع اتفاق الرياض بين المجلس الانتقالي الجنوبي والشرعية اليمنية موكدين الترحيب بهذا التوقيع والذي يأتي في إطار خروج القوات الاخونجية واعتبار المجلس الانتقالي ندا قويا للشرعية اليمنية ، مبيننا العديد من الأحداث ومنها كسر قوات الارهابي الاخونجيه على ابواب عدن ومحاوله اقتحام الضالع ومناطق شبوة وكذلك وقوف المقاومة الجنوبية في المناطق الوسطى واحور والمحفد من التصدي لتلك القوات .

كما تم استعراض الجانب التنظيمي على مستوى الهيئه التنفيذية والقيادات المحلية في مديريات المحافظة، والأنشطة الفعاليات والتي قامت بها الادارات في الجانب السياسي والتنظيمي والثقافي والاجتماعي والإعلامي والشبابي وفي جانب المرأة والطفل .

ومن جانبه قدم الاستاذ سالم صالح المخيري رئيس الإدارة السياسية بالمحافظة مشروع البيان الختامي والقرارات والتوصيات وماشهدتة الساحة الجنوبية من تطورات واحداث عسكريه وأمنية هامة كان أبرزها الهجمات الإرهابية التي استهدفت معسكرات الدعم والإسناد والأمن العام في العاصمة عدن والحزام الامني في المحفد أدت إلى استشهاد وجرح العشرات من جنود وضباط وعلى رأسهم القائد البارز العميد منير محمود ابو اليمامة وعددا من رفاقة وتفجير الوضع بأحداث الثأر عل مشيعي الشهيد ابو اليمامة تلاها استهداف الوية الحماية الرئاسية في جبل حديد ومعسكر بدر بالأسلحة الثقيلة للوحدات العسكرية الموالية للقضيه المتمثلة بالمجلس الانتقالي الجنوبي واقتحام المحفد من قبل تنظيم القاعدة ومحاولة اقتحام الضالع من قبل قوات الحوثيين .
محييا في نفس السياق استبسال أبطال المقاومة الجنوبية والحزام الامني في محافظات الجنوب وماقامت به من التصدي ودحر قوات الاحتلال .

كما تم اتخاذ العديد من القرارات والتوصيات فيما يتعلق بتعزيز الجانب التنظيمي وتحسين الأداء والانضباط للهئيات التنفيذية والقيادات المحلية في المديريات واستكمال تأسيس تنفيذ اشهار المراكز الانتقاليه في احياء ومراكز المحافظة .
حيث أكد الاجتماع تاييدة لاتفاق الرياض والاعتراف الإقليمي بشرعية المجلس الانتقالي وخروج قوات قوات الاحتلال اليمني من أرض الجنوب ومشاركته في المفاوضات القادمة، مشيدا بدور المقاومة الجنوبية في شبوة والضالع والمناطق الوسطى ، داعيا في نفس الوقت أبناء الجنوب إلى رص الصفوف ونبذ التفرقه والتكاتف .

كما وقف اعضاء القيادة المحلية أمام التقرير العام المقدم الى الاجتماع وطرح العديد من القضايا والملاحظات التي طرحها الاعضاء لتفعيل نشاط وأداء المجلس الانتقالي بالمحافظة .

وقام رئيس القيادة المحلية بالمحافظة ونائبة بالرد على جميع المقترحات والملاحظات باستيعابها في التقرير العام المقدم للدورة .

انتقالي بأبين يتخذ عددا من القرارات والتوصيات ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر انتقالي بأبين يتخذ عددا من القرارات والتوصيات، من مصدره الاساسي موقع عدن تايم.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى انتقالي بأبين يتخذ عددا من القرارات والتوصيات.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق