عضو الدائرة السياسية في الانتقالي لـ"عدن تايم" : إتفاق الرياض يراوح مكانه دون تنفيذ بندا واحدا بسبب تعنت الحكومة

عدن تايم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اخبار من اليمن   بمرور اليوم الخامس من يناير 2020م يكون قد مضى على اتفاق الرياض آخر يوم تزمين لاتفاق الرياض الموقع بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي، برعاية سعودية.

وكان الاتفاق يقضي بأن تكون آخر خطوات التنفيذ، في الخامس من يناير 2020، توحيد القوات العسكرية الواردة وترقيمها وضمها لوزارة الدفاع وإصدار القرارات اللازمة، وتوزيعها وفق الخطط المعتمدة تحت إشراف مباشر من قيادة التحالف.

 وفي تصريح خاص لـ"عدن تايم" قال عضو الدائرة السياسية بالمجلس الانتقالي الجنوبي بسام أحمد عبدالله:" بعد مضي أكثر من شهرين على توقيع اتفاق الرياض مع الحكومة لا يزال الاتفاق للأسف يراوح مكانه دون تنفيذ بندا واحد بسبب تعنت الحكومة وعدم التزامها بتنفيذ الاتفاق.

وأوضح بسام: أن المجلس الانتقالي الجنوبي لا يزال ملتزماً بكل بنود اتفاق الرياض على رغم الخروقات والمعوقات والعراقيل اليومية التي تقوم بها الحكومة إزاء الاتفاق.

وحمل بسام الحكومة سبب تعذر تنفيذ الاتفاق وقال:" نحمل الحكومة مسؤولية انهيار الاتفاق والنتائج المترتبة على عدم التنفيذ وما ستاؤل إليه الأمور. واستغرب تعنت الحكومة وبالاخص ما يتعلق بالفقرة(1) من المحلق العسكري للاتفاق بضرورة اعادة القوات العسكرية الغازية لمحافظات عدن وأبين وشبوة إلى معسكراتها الاساسية السابقة لم يتم تنفيذ هذة الفقرة والمتعلقة بانسحاب هذه القوات المحتلة لمحافظات الجنوب حيث تصر الحكومة على احتلال المحافظات الجنوبية بينما لاتبعد عنها صنعاء سواء 20كيلومتر.

ودلل بسام على عدم جدية الحكومة في التنفيذ خاصة تجاه التزاماتها حال عودتها إلى عدن والذي عمل الانتقالي على الوفاء بهذا الاتفاق وقال:فيما يختص بالتزامات حكومة والذي نص عليها الاتفاق في الفقرة(3) في الملحق الخاص بالترتيبات السياسية حيث لم تفي حكومة منذ وصولها العاصمة عدن بأي من الالتزامات الذي نص عليها الاتفاق في هذا الملحق ولم يتم تفعيل أي من مؤسسات الدولة في مختلف المحافظات المحررة.

واكد على اجتهاد الحكومة في عرقلة تنفيذ اتفاق الرياض من خلال وضع العراقيل أمام صرف الرواتب والمستحقات المالية للموظفين في القطاعين المدني والعسكري و تعطيل الخدمات من مياه وكهرباء وذلك من خلال عدم الايفاء بمستلزمات التشغيل المطلوبة من بنزين وقطع الغيار وغيرها مما ضاعف من معاناة المواطنين.

واختتم عضو الدائرة السياسية تصريحه بدعوة للتحالف العربي ومطالبة الدول الراعية لاتفاق الرياض ممثلة بالمملكة العربية السعودية العمل على ضرورة الضغط على الحكومة والزامها بتنفيذ الاتفاق.

عضو الدائرة السياسية في الانتقالي لـ"عدن تايم" : إتفاق الرياض يراوح مكانه دون تنفيذ بندا واحدا بسبب تعنت الحكومة ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر عضو الدائرة السياسية في الانتقالي لـ"عدن تايم" : إتفاق الرياض يراوح مكانه دون تنفيذ بندا واحدا بسبب تعنت الحكومة، من مصدره الاساسي موقع عدن تايم.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى عضو الدائرة السياسية في الانتقالي لـ"عدن تايم" : إتفاق الرياض يراوح مكانه دون تنفيذ بندا واحدا بسبب تعنت الحكومة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق