محافظ مأرب يستعرض مع المبعوث الاممي الوضع الانساني في المحافظة

سبأ نت 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اخبار من اليمن مأرب - سبأنت

استعرض محافظ محافظة مأرب اللواء سلطان العرادة،اليوم، مع مبعوث الامين العام للامم المتحدة الى اليمن مارتن غريفثس خلال زيارته الى المحافظة، تطورات الاوضاع على الساحة اليمنية وفرص عملية السلام والوضع الانساني في المحافظة.

وخلال اللقاء الذي حضره الفريق الحكومي المكلف بزيارة المحافظة برئاسة وزير الادارة المحلية عبدالرقيب فتح وعضوية وزير الاوقاف والارشاد الدكتور احمد عطية ووزير الدولة امين العاصمة عبدالغني جميل، اكد المحافظ العرادة، ان الشعب اليمني شعب مسالم ويتوق للسلام الحقيقي القائم على المرجعيات المعترف بها محليا واقليميا ودوليا والمتمثلة في المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني والقرارات الاممية ذات الصلة وفي مقدمتها القرار الاممي رقم 2216.

ورحب محافظ محافظة مارب بزيارة مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة للمحافظة مأرب..مؤكداً ان ما يسعى إلي الشعب اليمني قيادة وشعباً هو السلام الحقيقي والمستدام والعادل الذي يحفظ لليمن سيادته واستقلاله ووحدة أراضيه ويحقق العدالة والمواطنة المتساوية بين ابناءه ويجعل من الدولة محتكرةً للسلاح ..مبيناً أنه من الصعب الوصول الى سلام مع مليشيا مرتهنه بقرارها لمشروع ايران التوسعي والتدميري للمنطقة وان مارب ستظل قلعة الجمهورية الصامدة في الحرب والسلم .

وقال محافظ مأرب "نحن نعمل في اطار حكومة شرعية وتحت مظلة دستورية، ومع السلام ونريد السلام، ونعلم انه لا هدوء ولا امن وتنمية الا في ظل سلام ،لكن السلام في ظل المليشيا ليس بسلام انه سلام كاذب".

واضاف" نحن نريد دولة آمنه تكون عضوا فاعلا في المجتمع الدولي وهذا لن يتأتى الا بعودة الدولة اليمنية وسلطته الشرعية"..مشيرا الى انه منذ الوهلة الاولى للانقلاب على الشرعية ظلت محافظة مأرب قائمة بمؤسسات الدولة ولم تسقط وحافظت عليها وعملت من خلالها، رغم ما واجهته من هجمة شرسة في مختلف الصعد من قبل المليشيا الانقلابية المدعومة من ايران.

وقدم المحافظ العرادة عرضاً توضيحيا عن الوضع الانساني في المحافظة التي استقبلت اعداداً كبيرة من النازحين من مختلف محافظات الجمهورية فاقت اضعاف سكان المحافظة قبل الانقلاب واخرها موجات النازحين خلال الايام الماضية من محافظات الجوف وصنعاء وبعض اطراف مديريات مأرب جراء التصعيد الحوثي الاخير وما فرضته من تحديات كبيرة على السلطة المحلية في مواجهة هذه التحديات الانسانية في مختلف الجوانب المتصلة بالامن والحماية والغذاء والمأوى والصحة والتعليم والبنى التحتية وغيرها من الخدمات التي كانت ضعيفة في الاساس".

واعرب المحافظ عن شكره للدور الانساني الذي لعبه مركز الملك سلمان للاغاثة والاعمال الانسانية ومساعدة السلطة المحلية في مواجهة هذه التحديات الانسانية والتنموية، الى جانب الدور المحدود لبعض المنظمات الدولية واغفال المنظمات الدولية العاملة في صنعاء تحت سلطة مليشيا الانقلاب للوضع الانساني في محافظة مأرب ونشر تقارير مغلوطة عن واقع المعاناة.

من جانبه اعرب المبعوث الاممي عن شكره لحسن الاستقبال والضيافة.. مؤكدا ان زيارته الى مأرب تهدف الى بحث فرص السلام وافاقه .

وفي تصريح لوسائل الاعلام عقب اللقاء قال المبعوث الاممي " إن اليمن ، في رأيي يمر بمنعطف حرج، فإما أن نُسكت الأسلحة ونستأنف العملية السياسية، أو اننا سننزلق مجددًا في صراع واسع النطاق."

وأشاد غريفيثس بحالة الاستقرار والازدهار التي تشهدها محافظة مأرب وقال " منذ اندلاع النزاع كانت مأرب ملاذًا لمئات الآلاف من اليمنيين النازحين ، سواء من داخل المحافظة أو من أي مكان آخر في اليمن، ومثلت جزيرة من الاستقرار والهدوء النسبي وسط جنون الحرب، وفي الأسبوع الماضي فقط ، وصلت آلاف الأسر إلى هنا هربًا من القتال في الجوف".

واكد المبعوث الاممي ان الحل في اليمن لا يمكن ان يتحقق عسكريا، وانما حلا سلميا وبالحوار السياسي.

حضر اللقاء نائب وزير الشئون الاجتماعية والعمل الدكتور صادق الجماعي ووكيلي المحافظة الدكتور عبدربه مفتاح وعبدالله الباكري وقائد المنطقة العسكرية الثالثة اللواء ركن محمد الحبيشي وقائد محور بيحان اللواء ركن مفرح بحيبح، وقائد التحالف العربي بمأرب اللواء ركن عبدالحميد المزيني.

محافظ مأرب يستعرض مع المبعوث الاممي الوضع الانساني في المحافظة ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر محافظ مأرب يستعرض مع المبعوث الاممي الوضع الانساني في المحافظة، من مصدره الاساسي موقع سبأ نت.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى محافظ مأرب يستعرض مع المبعوث الاممي الوضع الانساني في المحافظة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق