ضجة في السعودية .. بعد إصدار السلطات قرارًا صادما بحق العاملين من المواطنين والوافدين

بو يمن 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن اضطرت السلطات السعودية لاتخاذ قرارات صادمة لتفادي تأثيرات أزمة كورونا الاقتصادية، وسمحت بتخفيض الأجور وتسريح العمالة من المواطنين والوافدين.

وأصدرت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية السعودية، قرارًا يهدف إلى تنظيم العلاقة التعاقدية بين العاملين وأصحاب العمل في مواجهة الظروف الاستثنائية والقوة القاهرة.

وتضمن هذا القرار أحكامًا تتعلق بالأجر والإجازات السنوية والاستثنائية، والشروط المتعلقة بإنهاء العقد بسبب القوة القاهرة، والتعويض في حالات إنهاء العقد غير المشروعة، في الوقت الذي يعاني منه الاقتصاد السعودي بسبب انخفاض أسعار النفط أولا وبسبب جائحة كورونا ثانيا.

وبحسب ما جاء في بيان الوزارة، فإن هذا القرار جاء مواكبة للأحداث التي تمر بها المملكة والعالم أجمع، وما صاحبها من تدابير وقائية وإجراءات احترازية.

وسمح القرار الجديد لمنشآت القطاع الخاص بتخفيض أجور العاملين حتى 40 % مقابل خفض ساعات العمل، فيما يحق للمؤسسات أيضا إنهاء التعاقد مع الموظف بدافع "القوة القاهرة" والتي فسرت بطرق مختلفة كل حسب غايته.

وتسببت تلك القرارات في حالة غضب عارم من الجميع (مواطنين ومقيمين) ففي الوقت الذي تحافظ فيه المملكة على موظفيها في القطاع الحكومي تسمح لمنشآت القطاع الخاص بـ "ذبح" موظفيه، بحسب ما يرون بأنفسهم في الفترة الأخيرة.

وتعاني دول الخليج وفي مقدمتهم السعودية من تأثيرات كورونا الاقتصادية، لا سيما مع توقف حركة التجارة والطيران وانهيار أسعار البترول وتراجع تصديره وهو المقوم الأساسي لاقتصاديات الخليج.

ضجة في السعودية .. بعد إصدار السلطات قرارًا صادما بحق العاملين من المواطنين والوافدين ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر ضجة في السعودية .. بعد إصدار السلطات قرارًا صادما بحق العاملين من المواطنين والوافدين، من مصدره الاساسي موقع بو يمن.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى ضجة في السعودية .. بعد إصدار السلطات قرارًا صادما بحق العاملين من المواطنين والوافدين.

0 تعليق