بماذا رد "الزُبيدي" عندما استنجدت به قبائل مريس بعد خذلان الشرعية؟

الأمناء 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن بماذا رد "الزُبيدي" عندما استنجدت به قبائل مريس بعد خذلان الشرعية؟

قال ابناء مريس ان الشرعية اليمنية خذلتهم عقب ارسال عدة رسائل لدعمهم ضد مليشيا الحوثي الذين شنوا هجمات شرسة على مناطقهم .


واضافوا في تصريحات صحفية : عندما اشتدت المعارك .. لنا أكثر من شهر نناشد ونطالب الشرعية الاصلاحية بالتدخل والدعم العسكري ، لكن للأسف الشديد لم يستجب لندائنا أحد لمن تصيح يافصيح كانت هي واحدة من ضمن الفضائح المخزية للشرعية الفاسدة في التخاذل والتآمر على الشمال والجنوب عبر حزب الإصلاح الإرهابي الذي سلم المواقع القتالية وسمح للحوثيين بالتقدم تجاه حدود الضالع ".

 

وقالوا : بعد ذلك قمنا بالتواصل مباشرة مع الرئيس عيدروس الزبيدي حفظه الله الذي ابدأ استعداده مباشرة في تلبية نداء الواجب وتعزيز الجبهة بالمقاتلين والسلاح المتوسط والثقيل ولله الحمد خلال ساعات تدخل الحزام الأمني وكتائب من اللواء مقاومة الموجدين في الضالع ثم وصل تعزيز عسكري ضخم من العاصمة عدن.

 

وتابعوا في تصريحاتهم : عقب الدعم اتتنا زيارات ميدانية رفعت رؤوسنا عاليا قام بها قيادات المجلس الانتقالي أبرزهم نائب الرئيس الشيخ هاني بن بريك , ومن خلالهم جانا المدد والاسناد والتدخلات وتم تحرير عدد كبير من المواقع ودحر المليشيات وقتل الكثير منهم  .

بماذا رد "الزُبيدي" عندما استنجدت به قبائل مريس بعد خذلان الشرعية؟ ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر بماذا رد "الزُبيدي" عندما استنجدت به قبائل مريس بعد خذلان الشرعية؟، من مصدره الاساسي موقع الأمناء.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى بماذا رد "الزُبيدي" عندما استنجدت به قبائل مريس بعد خذلان الشرعية؟.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق