( موجز لأهم الأحداث في اليمن ميدانياً وسياسياً خلال الـ 24 ساعة الماضية)

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن يقدم لكم "المشهد اليمني"، أبرز الأحداث في الساحة اليمنية خلال الـ24 ساعة الماضية:

ميدانياً، لقي عشرات العناصر من مسلحي مليشيا الحوثي، مصرعهم وجرح آخرون إثر معارك متواصلة بجبهة رحبة، جنوب مارب.

وقالت مصادر ميدانية، إن نحو 40 حوثيًا لقوا مصرعهم خلال معارك الساعات الماضية، في المعارك المستمرة بمديرية رحبة، منذ 3 أيام.

إلى ذلك، تمكنت قوات من الجيش الوطني من غنيمة عربة حوثية على متنها أسلحة وذخائر، وقتل أربعة مسلحين من المليشيات، كانوا على متنها، في كمين محكم بجبهة رحبة.

وفي ذات السياق، نفذت قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، في وقت متأخر من مساء يوم الجمعة، عملية عسكرية ضد مليشيا الحوثي الإنقلابية، في محافظة مأرب (شرقي اليمن).

وعن التفاصيل، قال المركز الإعلامي للقوات المسلحة، إن طيران التحالف العربي استهدف بعدة غارات جوية تجمعات وتعزيزات للمليشيات الحوثية في الجبهة الجنوبية بمأرب.

وقال المركز الإعلامي، إن طيران التحالف استهدف، بست غارات، تجمعات وتعزيزات لمليشيا الحوثي الانقلابية، المدعومة من إيران، في جبهة رحبة، جنوب غرب مأرب.

وأكد المركز الإعلامي للقوات المسلحة، أن الغارات التي نفذتها مقاتلات التحالف العربي، كبّدت مليشيا الحوثي خسائر كبيرة في العتاد والأرواح.

وتداولت وسائل إعلام يمنية ونشطاء، أنباء عن مصرع القيادي الحوثي " محمد عبدالكريم الحوثي" نجل وزير الداخلية في حكومة المليشيات (غير معترف) بكمين محكم في محافظة مأرب (شرقي اليمن).

وبحسب المصادر، فقد نفذت قوات الجيش والمقاومة، الجمعة، كمين محكم ضد مجاميع حوثية، في جبهة رحبة جنوبي محافظة مأرب.

وأسفر الكمين -وفق المصادر- عن مقتل "محمد عبدالكريم الحوثي" وجرح "حسين الحوثي"، أولاد عبد الكريم الحوثي، وزير الداخلية في حكومة المليشيات، بالإضافة إلى إصابة "عبدالخالق بدرالدين الحوثي" شقيق زعيم المليشيات.

وحسب المصادر، فإن القيادي "محمد عبدالكريم الحوثي" يشغل منصب مدير مكتب عبدالخالق الحوثي، وقائد الحرس الجمهوري.

وذكرت المصادر، أن حسين عبدالكريم الحوثي، تعرض لإصابة بالغة نقل على إثرها إلى المستشفى السعودي الألماني بصنعاء، فيما اصيب عبدالخالق الحوثي بإصابة خفيفه لم تشكل خطرا على حياته.

على صعيد سياسي، ألمحت السعودية أنه بصدد شن ضربة جديدة بعد تصعيد الحوثيين، حيث أعلنت المملكة العربية السعودية، اليوم الجمعة، إنها أبلغت مجلس الأمن الدولي باعتزامها اتخاذ الإجراءات اللازمة للحفاظ على أراضيها؛ في تلميح ضمني بشن ضربة جديدة ردا على تصعيد المتمردين الحوثيين.
يأتي ذلك بالتزامن مع إعلان البنتاغون عن زيارة مرتقبة لوزير الدفاع الأمريكي إلى منطقة الخليج خلال الفترة القادمة، في ظل استمرار رفض المتمردين الحوثيين لخطة أممية لانهاء الحرب وإحلال السلام في اليمن، إضافة إلى رفضهم للمبادرة السعودية التي لاقت ترحيب إقليمي ودولي واسع.
وإلى جانب ذلك، ساد تفاؤل حذر أوساط المراقبين الدوليين بنجاح الوساطة العمانية في إقناع الحوثيين بخطة سلام أممية لإنهاء الحرب وإحلال السلام.

فيما تعهّد زعيم الميليشيات عبد الملك الحوثي في خطبة له، أمس، بذكرى مقتل «زيد بن علي» الذي يُنسب إليه المذهب الزيدي، بمواصلة القتال للسيطرة على جميع المناطق اليمنية.

وقال الحوثي في الخطبة التي بثتها قناة «المسيرة» (لسان حال الميليشيات) إن جماعته حسمت خياراتها، واتخذت موقفها لمواصلة القتال حتى السيطرة على جميع المناطق اليمنية، وصولاً إلى تحقيق ما وصفه بـ«النتيجة الحتمية... وهي النصر بحسب وعد الله». وفق زعمه.

( موجز لأهم الأحداث في اليمن ميدانياً وسياسياً خلال الـ 24 ساعة الماضية) ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر ( موجز لأهم الأحداث في اليمن ميدانياً وسياسياً خلال الـ 24 ساعة الماضية)، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى ( موجز لأهم الأحداث في اليمن ميدانياً وسياسياً خلال الـ 24 ساعة الماضية).

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق