الكشف عن الانتكاسة التي حدثت للجيش الوطني ودفعت الرئيس ”هادي” إلى استدعاء وزيري الدفاع والداخلية

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن كشفت مصادر إعلامية وسياسية مطلعة، عن الانتكاسة التي حدثت لقوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، ودفعت الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي إلى استدعاء وزيري الدفاع والداخلية إلى العاصمة السعودية الرياض.

وذكرت المصادر أن، الانتكاسة التي حدثت للقوات الحكومية في مديرية رحبة جنوبي مأرب، وانتهت بسيطرة مليشيا الحوثي الانقلابية على مركز المديرية، دفعت الرئيس هادي، إلى استدعاء وزيري الدفاع محمد المقدشي والداخلية إبراهيم حيدان، إلى الرياض، لمناقشة آخر المستجدات العسكرية والأمنية.

مؤكدة أن استدعاء الرئيس هادي لوزيري الدفاع والداخلية، يهدف إلى تدارك الموقف في الجبهات الجنوبية لمأرب، وكذلك الحفاظ على المواقع المتقدمة في الجبهات الغربية التي تحمي منابع النفط والغاز.

وكان الرئيس هادي قد وجه في الاجتماع، بتشديد الضبط والربط العسكري وتقديم الدعم لدحر قوى التمرد والانقلاب التي تحشد وباستمرار للنيل من النظام الجمهوري ووحدة الوطن وثوابته من خلال محاولاتها العبثية في فرض التجربة الإيرانية.

الكشف عن الانتكاسة التي حدثت للجيش الوطني ودفعت الرئيس ”هادي” إلى استدعاء وزيري الدفاع والداخلية ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر الكشف عن الانتكاسة التي حدثت للجيش الوطني ودفعت الرئيس ”هادي” إلى استدعاء وزيري الدفاع والداخلية، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى الكشف عن الانتكاسة التي حدثت للجيش الوطني ودفعت الرئيس ”هادي” إلى استدعاء وزيري الدفاع والداخلية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق