على طريقة الأغبري.. جريمة تعذيب مروعة بحق شاب يمني وتصفيته رميًا بالرصاص.. وأسرته تناشد بالقصاص

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن طالب مصدر مقرب من أسرة الشاب محمد علي راجح، بمديرية شبام كوكبان، بمحافظة المحويت، بالقصاص، من قتلته الذين ارتكبوا جريمة مشابهة لمقتل الشاب عبدالله الأغبري.

وبدأت القصة، في سبتمبر من العام الماضي، حينما أقدمت عصابة من اقارب الضحية، بتصفيته عقب استدراجه إلى غرفة حراسة القات بإحدى مزارع المنطقة.

وأوضح المصدر أن الجناة استدرجوا الضحية عبر الاتصال به، واستدعائه لمقيل قات في إحدى المزارع، وعقب وصوله أقدموا على ضربه وتعذيبه بطريقة وحشية، وتصفيته بإطلاق الرصاص على رأسه، مصادرة ما بحوزته من "سلاح ومبلغ مالي وجنبية وهاتف محمول".

وأشار المصدر إلى أنقطاع الاتصال بالشاب، منذ عصر يوم الحادثة حتى ظهر اليوم التالي، وأثبتت التحقيقات تورط عدد من أقاربه في الجريمة، إلا أن الجناة مازالوا طلقاء، دون تقديمهم للعدالة، أسوة بكل جناة العالم.

ولفت المصدر إلى وجود ضغوط من أسرة القاتل المباشر، لطمس القضية وتمييعها، مطالبًا بتنفيذ الحكم الشرعي بحق الجناة، بعد مرور عام على الحادثة.

على طريقة الأغبري.. جريمة تعذيب مروعة بحق شاب يمني وتصفيته رميًا بالرصاص.. وأسرته تناشد بالقصاص ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر على طريقة الأغبري.. جريمة تعذيب مروعة بحق شاب يمني وتصفيته رميًا بالرصاص.. وأسرته تناشد بالقصاص، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى على طريقة الأغبري.. جريمة تعذيب مروعة بحق شاب يمني وتصفيته رميًا بالرصاص.. وأسرته تناشد بالقصاص.

أخبار ذات صلة

0 تعليق