مؤشرات جديدة تثير فزع الرئيس ”هادي”.. والأخير يترك حالة الخمول الذي اعتاد عليه ويبدأ تحركاته

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن أكدت مصادر سياسية، أن بروز مؤشرات جديدة لانتهاء الحرب في اليمن، والدخول في مشاورات سياسية حول الحل النهائي برعاية دولية وأممية، أثارت فزع الرئيس عبدربه منصور هادي.

وقالت إن الرئيس هادي ترك حالة الخمول السياسي الذي اعتاد عليه، وبدأ تحركاته لمناقشة المؤشرات التي أظهرت أن التسوية السياسية ستحدد مستقبله السياسي على سدة الحكم.

وتضيف بالقول: "الرئيس هادي يقود حاليا حراكا واسعا دفاعا عن مستقبله في الحكم، مع بروز مؤشرات على قرب انتهاء الحرب بشكلها الذي استمر لحوالي سبع سنوات، والدخول في مشاورات سياسية حول الحل النهائي برعاية دولية وأممية".

وأكدت المصادر، أن دعوات إيقاف الحرب والحراك الدولي للتوصل إلى صيغة سياسية جديدة والذهاب نحو مرحلة انتقالية يتشارك فيها كل الأطراف، بعيدا عن المرجعيات الثلاث ومنها قرار مجلس الأمن 2216، أثارت فزع الرئيس هادي.


مؤكدة أن هناك تحركات دولية مكثفة لتسوية سياسية تأخذ الوقائع على الأرض بعين الاعتبار، بعيدا عن المرجعيات الثلاث التي دأبت الشرعية على ترديدها خلال السنوات الماضية.

وبحسب المصادر فإن هذه التحركات جعلت الرئيس هادي يستنفر قواه، ويكثف اتصالاته على مختلف الأصعدة للبحث عن دعم يضمن بقائه كرئيس للجمهورية.

مؤشرات جديدة تثير فزع الرئيس ”هادي”.. والأخير يترك حالة الخمول الذي اعتاد عليه ويبدأ تحركاته ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر مؤشرات جديدة تثير فزع الرئيس ”هادي”.. والأخير يترك حالة الخمول الذي اعتاد عليه ويبدأ تحركاته، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى مؤشرات جديدة تثير فزع الرئيس ”هادي”.. والأخير يترك حالة الخمول الذي اعتاد عليه ويبدأ تحركاته.

أخبار ذات صلة

0 تعليق