لهذا السبب حصلت اليمنية هدى الصراري على جائزة نوبل

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن فازت الناشطة الحقوقية هدى الصراري بجائزة الـ(اورورا) للصحوة الإنسانية الى جانب كل من الناشط الحقوقي العراقي ميرزا ضناي والمحامي النيجيري زاناه مصطفى.

 والجائزة التي تحمل عنوان "عاش الامتنان" والمعروفة أيضا باسم "جائزة نوبل لحقوق الانسان" تمنح كل عام لأشخاص عملوا لنصرة المظلومين، وتقدر قيمتها 1ر1 مليون يورو. وتعلن الجائزة في ٢٤ ابريل من كل عام ومنحت اللجنة المنظمة لهذا العام الجائزة لكل من مدير منظمة النقل الجوي للأعمال الانسانية ميرزا ضناي لقيام منظمته بنقل الضحايا اليزيديين من العراق الى ألمانيا لتلقي العلاج.

 فيما تم اختيار المحامية والحقوقية اليمنية وراصدة اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان هدى الصراري، نظير كشفها عن شبكة من السجون السرية في اليمن بدعم اسر المخفيين والمعتقلين قسرا. 

في حين تم اختيار المحامي النيجيري زاناه مصطفى الذي يرأس منظمة المستقبل للرعاية الإسلامية لنجاحه في التفاوض مع العديد من الجماعات المتطرفة لإطلاق سراح الفتيات المختطفات في نيجيريا. وستقوم هيئة جائزة الاوروا بعمل احتفالية خاصة في اكتوبر يحضرها الفائزون الثلاثة والمنظمات التي عملت معهم

لهذا السبب حصلت اليمنية هدى الصراري على جائزة نوبل ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر لهذا السبب حصلت اليمنية هدى الصراري على جائزة نوبل، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى لهذا السبب حصلت اليمنية هدى الصراري على جائزة نوبل.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق