احتدام المعارك بين الجيش والحوثيين في عسيلان.. ومصادر تكشف الأسباب التي أعاقت تقدم القوات الحكومية بشبوة

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن أكدت مصادر عسكرية وميدانية، أن المعارك الآن على أشدها بين قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية وبين مليشيا الحوثي الانقلابية في مديرية عسيلان بمحافظة شبوة (شرقي اليمن).

وأوضحت المصادر أن مواجهات عنيفة وبمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والخفيفة تدور في هذه الأثناء بين القوات الحكومية ومليشيا الحوثي في مناطق (الصفراء،العلم، والسليم) بمديرية ‎عسيلان التي تضم حقل "جنة هنت" النفطي غرب شبوة.

وحققت قوات الجيش الوطني والمقاومة، تقدما واسعا خلال الساعات الماضية، بعد أن شنت هجوما مباغتا على مليشيا الحوثي تمكنت من خلاله استعادة السيطرة على مواقع عدة.

وعن الأسباب التي أعاقت تقدم القوات الحكومية في الصفراء،العلم، والسليم، قالت المصادر، إن شبكات ألغام واسعة زرعتها مليشيا الحوثي الانقلابية أعاقت تقدم قوات الجيش الوطني في تلك المناطق.

وبحسب المصادر فإن مليشيا الحوثي الانقلابية دفعت بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى مديرية عسيلان بشبوة، وذلك بعد تقدم القوات الحكومية واستعادة السيطرة على مناطق واسعة.

احتدام المعارك بين الجيش والحوثيين في عسيلان.. ومصادر تكشف الأسباب التي أعاقت تقدم القوات الحكومية بشبوة ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر احتدام المعارك بين الجيش والحوثيين في عسيلان.. ومصادر تكشف الأسباب التي أعاقت تقدم القوات الحكومية بشبوة، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى احتدام المعارك بين الجيش والحوثيين في عسيلان.. ومصادر تكشف الأسباب التي أعاقت تقدم القوات الحكومية بشبوة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق