اختتام ورشة عمل بعدن حول تسرب الفتيات من التعليم

سبأ نت 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اخبار من اليمن عدن - سبأنت
اكد المشاركون في ورشة عمل حول تسرب الفتيات من التعليم، ان الاوضاع الاقتصادية والمعيشية الصعبة التي تشهدها البلاد اثر الحرب، تعد احد الاسباب الذي فاقمت تدني الالتحاق الفتيات بالمدارس في بعض المحافظات..داعيين الى أهمية تقديم سبل الدعم الممكنة المادية والنقدية المشروطة وتوفير المسلتزمات المدرسية والمواصلات للفتيات من الاسر الفقيرة .

واوصى المشاركون، في اختتام الورشة التي نظمها قطاع تعليم الفتاة بوزارة التربية والتعليم بالعاصمة المؤقتة عدن بالشراكة مع منظمة اليونيسف وبتمويل من مركز الملك سلمان للإغاثة والاعمال الانسانية، بضرورة تنمية قدرات إدارات تعليم الفتاة ورؤساء الاقسام في المديريات على المهارات الحياتية وزيادة الموازنة التشغيلية لتأدية مهامهم وتوجيه قطاع المشاريع بالاهتمام بزيادة اعتماد عدد مدارس الفتيات.

كما اوصى المشاركون، بزيادة توظيف المعلمات بالريف وزيادة مخصصات التعاقد للمعلمات وإعادة تفعيل برنامج مشروع المنح المجتمعية المدرسية والتوسع فيه.

وناقشت الورشة على مدى يومين، بمشاركة 70 كادراً تربوياً من رؤوساء الشعب ومدراء عموم مكاتب إدارات التربية والتعليم بالمحافظات المحررة، عدد من المحاور التي تركزت بمجملها حول العوامل والفرص لزيادة التحاق الفتيات بالدراسة والعلاقة بين تعليم الفتاة والمدرسة والمجتمع.

وفي الاختتام، اكدت وكيلة قطاع تعليم الفتاة بوزارة التربية والتعليم الدكتور حفيظة الشيخ، ان الوزارة تبذل جهود حثيثة وتعمل مع جميع المنظمات والجهات المانحة والمهتمة لدعم وتشجيع تعليم الفتاة التي تعد احد أهم المحاور الذي تضمنها الاستراتيجية الوطنية لتعليم الاساسي.


اختتام ورشة عمل بعدن حول تسرب الفتيات من التعليم ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر اختتام ورشة عمل بعدن حول تسرب الفتيات من التعليم، من مصدره الاساسي موقع سبأ نت.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى اختتام ورشة عمل بعدن حول تسرب الفتيات من التعليم.

أخبار ذات صلة

0 تعليق