الجيش يتعهد برد حاسم على التصعيد العسكري في الحديدة

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن في الحديدة على الساحل الغربي لليمن، توعدت القوات المشتركة، ميليشيات الحوثي، برد حاسم على تصعيدها العسكري في جبهات الساحل، مشيرة إلى أن استمرار الميليشيات في استهداف مواقع القوات المشتركة والأحياء السكنية في مناطق متفرقة من الحديدة لن يتم السكوت عنه طويلاً، وأن الرد سيكون حاسماً وقريباً.

وكانت الميليشيات استمرت في تصعيدها العسكري واستهدفت مواقع ألوية العمالقة في شرق مدينة الحديدة، وحي 7 يوليو، كما قصفت مواقع للقوات المشتركة في جنوب مديرية التحيتا بمختلف أنواع الأسلحة.

وفي سياق متصل، أعلن الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة اليمنية، العميد الركن عبده عبدالله مجلي، أن الخروقات التي ارتكبتها ميليشيات الحوثي الانقلابية في محافظة الحديدة، منذ بدء سريان الهدنة في 18 ديسمبر الماضي، أسفرت عن استشهاد 140 مواطناً يمنياً، وجرح 811 آخرين، أغلبهم من النساء والأطفال.

وأضاف في مؤتمر صحافي عقده أمس في مأرب، أن الجيش رصد 3719 خرقاً للهدنة، موضحاً أن ميليشيات الحوثي الانقلابية تواصل استهداف مواقع الجيش جنوب الحديدة، ولن يقف الجيش مكتوف الأيدي أمام تلك الخروقات.

وأشار إلى أن ميليشيات الحوثي تواصل خروقاتها في ظل صمت وتغاضٍ أممي عن ممارساتها، مطالباً الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بالضغط على ميليشيات الحوثي الانقلابية لتنفيذ اتفاق استوكهولم، كما دعا الأمم المتحدة، لإلزام الميليشيات بتسليم خرائط الألغام التي زرعتها في مناطق متفرقة من محافظة الحديدة.

وأشار العميد مجلي إلى أن ميليشيات الحوثي تعمل على تهجير السكان من بعض مناطق في مديرية الدريهمي، وتحتل منازلهم وتحولها إلى ثكنات لعناصرها ومخازن أسلحة.

الجيش يتعهد برد حاسم على التصعيد العسكري في الحديدة ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر الجيش يتعهد برد حاسم على التصعيد العسكري في الحديدة، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى الجيش يتعهد برد حاسم على التصعيد العسكري في الحديدة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق