”الحوثيون” يعلنون السيطرة على مناطق جديدة في الحديدة بالتزامن مع استمرار انسحاب القوات المشتركة

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن أعلن المتمردين الحوثيين، مساء اليوم الجمعة، السيطرة على مناطق جديدة في محافظة الحديدة بالتزامن مع استمرار انسحاب القوات المشتركة؛ الذي وصفه البعض بـ"المفاجيء".

وذكرت وسائل إعلام حوثية، أن المليشيا الحوثية استكملت السيطرة على مناطق النخيلة والشجيرة وقضبة، والجريبة، والطائف، ومناطق أخرى في مديرية الدريهمي وما بعدها.

وأشارت إلى أن المليشيا استكملت السيطرة على مديرية التحيتا بشكل كامل، كما سيطرت على مناطق بمديرية بيت الفقيه.

وفي ذات السياق، قالت مصادر محلية، إن القوات المشتركة انسحبت من منطقة "الجاح" في مديرية "بيت الفقية" بعد ساعات من اخلائها لمديرية التحيتا، ولاتزال الانسحابات مستمرة.

وأشارت المصادر إلى ان مسلحو الحوثي انتشروا بمدينة التحيتا بعد انسحاب لوائي العمالقه التاسع والثامن من المدينة فجر اليوم، ويدأت مجاميع المليشيا بحملة اعتقالات في المدينة.

من جهته قال، مصدر في الفريق الحكومي بلجنة تنسيق تنفيذ اتفاق ستوكهولم بشأن الحديدة، إن "الانسحابات التي نفذتها القوات المشتركة بالحديدة، كانت مفاجئة، ولم تتم وفق أي اتفاق ولا ضمن أي ترتيبات".

وكان رئيس المركز الاعلامي لقوات المقاومة الوطنية التي يقودها العميد الركن طارق صالح، سمير رشاد اليوسفي، قال، مساء اليوم الجمعة، إن "ما حدث هو اخلاء للمناطق التي يحكمها اتفاق ستوكهولم في محيط مدينة الحديدة وجاءت هذه الخطوة لتصحح مسار العمليات العسكرية وتزيل القيود عن مهام القوات المشتركة، وتحررها من سيطرة اتفاق السويد الذي عطل كل امكانياتها وهدد قيمتها  العسكرية".

وأضاف في سلسلة تغريدات على حسابه بموقع التدوين المصغر "تويتر"، رصدها "المشهد اليمني"، إن "قيادة القوات المشتركة إتخذت قراراً بإعادة الانتشار في وقت تتقلص فيه الخيارات العسكرية للشرعية وسيكون له تأثيرات واضحة وفعالة لاسنادها".

‏وأشار إلى أن "قرار إعادة الانتشار جاء لتلافي الاخطاء السياسية التي شابت بنود اتفاق ستوكهولم واقحمت القوات المشتركة في معارك استنزاف يومية أبعدتها عن حماية الشعب اليمني وسيعمل على الإسهام في خلق واقع  يضمن  لليمنيين الشرفاء حقوقهم السيادية".

‏ولفت إلى أن "هذه الخطوة تاريخية في توقيتها ودلالاتها وجاءت تتويجاً لدعوات قيادة المقاومة الوطنية المتكررة لكافة  الأطراف الحريصة  "فعلا" على مواجهة المد الإيراني بتكوين اصطفاف وطني يضمن تشكيل جبهة موحدة في وجه كل ما يهدد الامن الوطني والاقليمي".

‏ونوه قائلاً: "بقرار إعادة الانتشار من محيط مدينة الحديدة وضعت قيادة القوات المشتركة  المجتمع الدولي والامم المتحدة امام مسئولياتهم في تنفيذ اتفاق ستوكهولم، لتتفرغ بدورها للقيام بمسئولياتها وواجباتها الوطنية المتمثلة باستعادة الدولة والجمهورية".

يأتي ذلك بالتزامن مع تأكيدات أن المعركة الفاصلة لاستعادة الجمهورية ستنطلق قريبا وسط ردود فعل واسعة بشأن إعادة انتشار القوات المشتركة في الساحل الغربي، والتي تحمل مع كل القوى الوطنية في جميع الجبهات راية الجمهورية والعروبة.

”الحوثيون” يعلنون السيطرة على مناطق جديدة في الحديدة بالتزامن مع استمرار انسحاب القوات المشتركة ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر ”الحوثيون” يعلنون السيطرة على مناطق جديدة في الحديدة بالتزامن مع استمرار انسحاب القوات المشتركة، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى ”الحوثيون” يعلنون السيطرة على مناطق جديدة في الحديدة بالتزامن مع استمرار انسحاب القوات المشتركة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق