طرد وإزالة برلماني إصلاحي من مجموعة الواتسآب التابعة لمجلس النواب بسبب منشورات على فيسبوك (الاسم)

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن تعرض برلماني بارز للطرد والإزالة من مجموعة الواتسآب التابع لمجلس النواب اليمني، بسبب مواقفه وكتاباته على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكشف البرلماني الإصلاحي شوقي القاضي عن تعرضه للإزالة من مجموعة الواتسآب الخاصة بأعضاء مجلس النواب، بسبب نقده لهيئة رئاسة المجلس ورؤساء الكتل البرلمانية، عما آلت إليه أوضاع اليمن، بحسب تعبيره.

وأوضح القاضي، أن إزالته من مجموعة الواتسآب، ‘‘بسبب مطالبته لرئاسة المجلس بتشكيل لجان المجلس وعقد لقاءات ولو عبر الزوم، كما يوجه اتهامه للرئيس هادي ونائبه محسن وتسميتهم موميا الشرعية، وكذلك لقيادات الأحزاب السياسية التي لولا مكايداتها وانبطاحها لما وصلنا إلى هذا الدمار والانهيار’’ وانتقاده لتحالف دعم الشرعية، بحسب منشور له على حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

وأشار إلى أن من تبنى قرار إزالته من الواتسآب، وانتقده، هم الكتل البرلمانية لأحزاب الإصلاح والمؤتمر والناصري.

ويعاني مجلس النواب اليمني من ركود وتجميد، منذ عقد أول جلسة له قبل 3 سنوات وانتخاب هيئة رئاسة له، بمدينة سيئون.

طرد وإزالة برلماني إصلاحي من مجموعة الواتسآب التابعة لمجلس النواب بسبب منشورات على فيسبوك (الاسم) ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر طرد وإزالة برلماني إصلاحي من مجموعة الواتسآب التابعة لمجلس النواب بسبب منشورات على فيسبوك (الاسم)، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى طرد وإزالة برلماني إصلاحي من مجموعة الواتسآب التابعة لمجلس النواب بسبب منشورات على فيسبوك (الاسم).

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق