ربطوها في عمود وصوروها وأذلوها واهانوها بلا رحمة.. حكاية صورة امرأة يمنية هزت مشاعر الملايين (صورة)

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن  

هزت صورة امرأة يمنية تعرضت للإهانة والإذلال في مدينة المكلا بمحافظة حضرموت، مشاعر أبناء اليمن، وأحدث تفاعل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي.

وعن حكاية الصورة، قال عبدالرحمن برمان، رئيس المدير التنفيذي للمركز الأمريكي للعدالة، إن هذه الصورة نشرها العام الماضي، وهي لامرأة يمنية تعرضت للإهانة والإذلال في مدينة المكلا، بسبب السرقة.

وأضاف في منشور رصده "المشهد اليمني" : "هذه الصورة في مدينة المكلا حضرموت اليمنية التي اشتهر أبنائها بالتكافل والرحمة قيل انها لامرة سرقت فربطوها في عمود وصوروها وأذلوها واهانوها بلا رحمة ويعلم الله بحالها وحال اسرتها".

وتابع متسائلا: "اين الدين اين الاخلاق اين الانسانية والقيم والرحمة والمرؤة ؟.. هل ماتت من قلوب الناس؟!".

وأوضح برمان، أنه نشر قبل عام تقريباً نشرت في خبر مع الصور مفاده ان امرة مسنة هنا في امريكا سرقت بيض وحليب من احدى السوبر ماركات وتم الاتصال بالشرطة وعندما وضع الشرطي القيود على يدها سالها سيدتي لماذا تسرقي ؟ قالت لاطعم اولاد ابني الذي اعيلهم .

وتابع قائلا: "فك قيدها وعاد الى السوبر ماركت واشترى لها على حسابه الكثير من الطعام واخذها على سيارة الشرطة اوصلها الى البيت ودخل يداعب الاطفال".

وأشار إلى أن هذه القصة انتشرت في وسائل الإعلام الامريكية وعلى وسائل التواصل الاجتماعي على نطاق واسع.

وأكد أنه رغم ان المراة ارتكبت جريمة وانتهكت القانون لكن الشرطي اوقف قانون البشر وفعل قانون الرحمة الإلهية والقيم الانسانية بعكس ما حدث مع المرأة اليمنية في مدينة المكلا.

ربطوها في عمود وصوروها وأذلوها واهانوها بلا رحمة.. حكاية صورة امرأة يمنية هزت مشاعر الملايين (صورة) ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر ربطوها في عمود وصوروها وأذلوها واهانوها بلا رحمة.. حكاية صورة امرأة يمنية هزت مشاعر الملايين (صورة)، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى ربطوها في عمود وصوروها وأذلوها واهانوها بلا رحمة.. حكاية صورة امرأة يمنية هزت مشاعر الملايين (صورة).

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق