”نهاية مؤلمة للحوثيين في حريب”.. الدرونز تحرق المليشيات من السماء والجيش يحصد من تبقى على الأرض

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن أكد الصحفي والباحث اليمني، عبدالسلام محمد، أن مليشيا الحوثي الانقلابية تعيش نهاية مؤلمة في مديرية حريب بمحافظة مأرب (شرقي اليمن).

وقال عبدالسلام وهو رئيس مركز أبعاد للدراسات والبحوث، إن "الحوثيون في حريب جنوب مأرب كعصف مأكول ،الدرونز تحرقهم من السماء والجيش يحصد ما تبقى منهم على الأرض".

وأضاف: "‏نهاية مؤلمة لمن سموا أنفسهم حنشان الظمأ، لا تختلف عن نهاية قيادات حوثية سقطت قبل أيام، هذه النهايات ستشبه إلى حد ما نهايات ما تبقى من مسلحي الجماعة الذين يرفضون عودة الدولة".

وكانت مصادر محلية وقبلية، قالت إن مليشيا الحوثي الانقلابية، طالبت قوات الجيش الوطني السماح لها بالانسحاب من مديرية حريب.

وذكرت المصادر أن مليشيا الحوثي، قدمت عددا من المشايخ للتوسط عند القوات الحكومية من أجل السماح لها بمغادرة حريب.

يأتي ذلك بالتزامن مع تقدم قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية باتجاه مديرية حريب من جهة الشمال وتقدم ألوية العمالقة باتجاه المديرية من جهة الجنوب بعد تحريرها مديرية عين في محافظة شبوة.

”نهاية مؤلمة للحوثيين في حريب”.. الدرونز تحرق المليشيات من السماء والجيش يحصد من تبقى على الأرض ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر ”نهاية مؤلمة للحوثيين في حريب”.. الدرونز تحرق المليشيات من السماء والجيش يحصد من تبقى على الأرض، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى ”نهاية مؤلمة للحوثيين في حريب”.. الدرونز تحرق المليشيات من السماء والجيش يحصد من تبقى على الأرض.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق