اللعب بالنار رغم الهدنة يُحرق مليشيا الحوثي في عدة جبهات

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ


اخبار من اليمن واصلت مليشيا الحوثي، الإرهابية خرقها للهدنة الأممية بالتصعيد عسكرياً، في جبهات تعز الغربية، وارتكاب خروقات في عدة محافظات.

وخلال اليومين الماضيين شهدت جبهة الضباب غرب تعز معارك بطولية، صدّ فيها الأبطال هجومات المليشيا، التي حاولت خلالها أن اللعب بالنار، والذهاب بعيداً عن اشتراطات الهدنة الأممية بما فيها فتح الطرقات في تعز ومحافظات أخرى.

هجومات فاشلة

ووفق حسابات المعركة، فقد لقن الجيش تلك المليشيا خسائر فادحة في العتاد والأرواح، والتي خرجت من هجوماتها خائبة، رغم الكثافة النيرانية، التي أمطرت بها الجبهات والمناطق السكنية.

اقرأ أيضاً

وأعلن محور تعز في وقت سابق مقتل وإصابة 55 عنصراً، في محاولة حوثية واحدة، بينما استمر إحراق العناصر حتى الأمس في معارك شملت مواقع عدة في مديرية جبل حبشي.

الجبهة السياسية

وفي الوقت الذي أكد فيه الجيش جهوزيته القتالية في الضباب بتعز، بإفشاله خطط المليشيا، وهزيمتها ميدانياَ، تحركت بالتزامن الجبهة السياسية، حيث اعتبرت الحكومة ما يجري تحدياً صارخاً لكل المبادرات والمساعي الرامية لإنهاء الحرب وتحقيق السلام، ومحاولة لتقويض جهود تمديد وتوسيع الهدنة الإنسانية ولإطباق الحصار على مدينة تعز المحاصرة فعلا منذ سبعة سنوات.

وتوعد بيان للحكومة تلك المليشيا، بأنها لن تسمح باستمرار خروقاتها وعبثها واستغلالها للهدنة والاستفادة من التزام الجانب الحكومي بتنفيذ بنود الهدنة لتحقيق أهداف عسكرية وسياسية على حساب خيارات اليمنيين وتطلعاتهم الى السلام والاستقرار وتحمل المليشيات الحوثية عواقب ذلك.

وعلى وقع الهجوم الحوثي الغادر، أعلنت اللجنة العسكرية الحكومية المشاركة في المحادثات الجارية في العاصمة الأردنية عمان، تعليق عملها، بهدف تعزيز الرقابة على الخروقات وتشكيل غرف عمليات مشتركة على مستوى الجبهات في جميع أنحاء البلاد.

اللجنة قالت إن تعليق مشاركتها سيستمر حتى "إشعار آخر"، مطالبة الأمم المتحدة ممثلة بمبعوثها الخاص لليمن هانس غروندبرج للاضطلاع بواجباته تجاه هذه الممارسات والجرائم التي تقوم بها مليشيا الحوثي وأن يوضح للعالم حقيقة التعنت الحوثي والأساليب الملتوية التي يمارسها في التملص من التزاماته بالهدنة الإنسانية.

استمرار الخروقات

إلى ذلك أفشل الجيش محاولات حوثية في إطار خروقاتها، بمختلف المحافظات، منها جبهة حلحل بمحور أبين، وجبهات متفرقة جنوب مارب.

كما سجلت خروقات أخرى في جبهات حيس والبرح والضالع والجوف وحجة، ليصل مجموعها إلى 116 خرقاً يومي الـ "29، 30" من أغسطس الجاري.


(سبتمبر نت )

اللعب بالنار رغم الهدنة يُحرق مليشيا الحوثي في عدة جبهات ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر اللعب بالنار رغم الهدنة يُحرق مليشيا الحوثي في عدة جبهات، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى اللعب بالنار رغم الهدنة يُحرق مليشيا الحوثي في عدة جبهات.

أخبار ذات صلة

0 تعليق