وزارة حقوق الإنسان تدين جريمة إرهابية حوثية بحق الطفولة في تعز

سبأ نت 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن عدن - سبأنت:
دانت وزارة حقوق الإنسان، الجريمة الإرهابية التي ارتكبتها مليشيات الحوثي الإيرانية برصاص قناصتها المتمركزة في تبة الصالحين بمحافظة تعز، يوم الأحد، والتي أسفرت عن إصابة الطفلين منور محمد عبده (9 أعوام) وعبدالله محمد قائد الفقيه (11 عاما)، أثناء عودتهما من رعية الأغنام إلى منازلهما. في منطقة الشقب مديرية الموادم في تعز.

وأكدت الوزارة في بيان صادر عنها تلقت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) نسخة منه، أن استمرار جرائم الحوثي بحق الأطفال والنساء يعد جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية مكتملة الأركان، يستوجب محاسبة مرتكبيها وتقديمهم للعدالة لينالوا جزائهم .. مشيرة إلى أن صمت المجتمع الدولي عن جرائم مليشيا الحوثي الإرهابية، شجعها بالاستمرار في ارتكاب هذه الانتهاكات والجرائم الجسيمة بحق المدنيين، والتي راح ضحيتها الآلاف من المدنيين بينهم أطفال ونساء.

وطالبت وزارة حقوق الإنسان، المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية ومفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان وكل العاملين في ميدان حقوق الإنسان بالتحرك العاجل لوقف جرائم مليشيا الحوثي الإرهابية بحق الأطفال اليمنيين، وإدانة هذه الجرائم البشعة التي دأبت مليشيات الحوثي على ارتكابها وبشكل متعمد بحق اليمنيين.


وزارة حقوق الإنسان تدين جريمة إرهابية حوثية بحق الطفولة في تعز ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر وزارة حقوق الإنسان تدين جريمة إرهابية حوثية بحق الطفولة في تعز، من مصدره الاساسي موقع سبأ نت.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى وزارة حقوق الإنسان تدين جريمة إرهابية حوثية بحق الطفولة في تعز.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق