وفاة طبيب يمني بسبب موجة البرد القاسية خلال محاولته الهروب إلى أوروبا

المشهد اليمني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن توفي طبيب يمني، بسبب موجة البرد القاسي، خلال محاولته الهروب من الوضع المأساوي في اليمن، إلى أوروبا.

وقالت مصادر إعلامية، إن الدكتور إبراهيم دحية، توفي توفي متأثرًا بموجة الثلوج على الحدود البولندية البيلاروسية، خلال رحلة هروبه من اليمن.

والدكتور دحية، من أبناء مديرية برط بمحافظة الجوف، أكمل دراسة الطب البشري في جامعة حلب - سوريا، وأغلقت أمامه كل فرص العمل في بلاده، ليضطر للهجرة غير الشرعية، ويواجه الموت على الحدود البولندية البيلاروسية.

ولقي عشرات اليمنيين مصرعهم خلال محاولات الهروب من اليمن، بسبب الوضع المأساوي في البلاد.

اقرأ أيضاً

وفاة طبيب يمني بسبب موجة البرد القاسية خلال محاولته الهروب إلى أوروبا ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر وفاة طبيب يمني بسبب موجة البرد القاسية خلال محاولته الهروب إلى أوروبا، من مصدره الاساسي موقع المشهد اليمني.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى وفاة طبيب يمني بسبب موجة البرد القاسية خلال محاولته الهروب إلى أوروبا.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق