السودان يوقّع وثيقة الإعلان الدستوري اليوم

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن أعلن الوسيط الإفريقي محمد الحسن ولد لبات، أمس، عن اتفاق المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير في السودان على الوثيقة الدستورية التي تفتح المجال لحقبة جديدة بالدخول في الفترة الانتقالية، بينما أكد قياديون في قوى التغيير أن التوقيع على الاتفاقية سيكون اليوم الأحد، في حين عمت الأفراح والاحتفالات العاصمة الخرطوم ومدناً أخرى في البلاد عقب الإعلان عن التوصل إلى الاتفاق.

وقال ولد لبات في تصريحات صحفية عقب جلسة طويلة من المفاوضات بين الجانبين استمرت حتى الساعات الأولى من فجر أمس السبت «إن الطرفين اتفقا اتفاقاً كاملاً على الوثيقة الدستورية وإنهما يواصلان اجتماعاتهما لوضع ترتيبات لتنظيم مراسم التوقيع الرسمي أمام الشعب السوداني وأمام أصدقائه في إفريقيا والعالم»، شاكراً كافة الأجهزة الإعلامية على تغطيتها لكافة مراحل التفاوض بين الطرفين.

وبمجرد الإعلان عن التوصل الى اتفاق خرج مئات الآلاف من السودانيين الي الشوارع في الخرطوم والمدن الكبيرة ابتهاجاً بالاتفاق الذي طال انتظاره.

وأكد القيادي في قوى التغيير عمر الدقير، أن التوقيع على الاتفاق بالأحرف الأولى سيتم مساء اليوم الأحد على أن تحدد لاحقاً مراسم التوقيع على الاتفاق بين الطرفين بمشاركة أصدقاء السودان في إفريقيا والعالم.

وقال الدقير، إن الاتفاق يفتح الطريق لتشكيل مؤسسات الفترة الانتقالية التي ستباشر تنفيذ برامج الإصلاح في فضاءات الواقع السياسي والاقتصادي والاجتماعي.

وأضاف «ستكون من أهم أولويات الحكومة المرتقبة الاهتمام بقضية السلام والتحقيق المستقل الشفاف للكشف عن قتلة شهداء الثورة ومحاسبتهم». وقال «نأمل أن يكون تشكيل الفترة الانتقالية بداية لعهد جديد يتراجع فيه اليأس أمام زحف الأمل وتنتصر فيه السنبلة على أسراب الجراد».

وأعلنت قوى التغيير تفاصيل الاتفاق حول الوثيقة الدستورية، مشيرة إلى أن تعيين حكام الولايات سيكون من قِبل مجلس الوزراء.

وقالت، في مؤتمر صحفي أمس لعضو اللجنة الفنية بقوى التغيير ابتسام سنهوري والمتحدث باسم القوى مدني عباس مدني، إن جزءاً من الاتفاق يشمل وضع جدول زمني لتنفيذ ما تم الاتفاق عليه.

وأضافت أن الوثيقة الدستورية ستكون متاحة للجميع حين الانتهاء من صياغتها القانونية، مشيرة إلى أن الوثيقة تتيح تعيين مزدوجي الجنسية في مناصب وزارية.

ولفتت إلى أن ضمان سيادة القانون أهم أولويات الفترة الانتقالية، وشددت على ضرورة العمل على تأسيس دولة تقوم على المؤسسات والقوانين، وقالت: «لا تنازل عن مبدأ سيادة القانون».

وتتفوق أحكام الوثيقة الدستورية على أي أحكام أخرى حتى الاتفاق السياسي، وفق سنهوري.

وأكدت أن مهمة تشكيل المفوضيات ستكون من مهام مجلس الوزراء، وأنه سيتم إعادة فتح كل القضايا المتعلقة بإساءة استخدام السلطة في البلاد.

وحول المجلس السيادي، قالت السنهوري إن السلطات تقوم على ثلاث مراحل؛ المجلس السيادي والمجلس التنفيذي والجهاز التشريعي، مشيرة إلى أن مجلس الوزراء لن يتجاوز 20 وزيراً. وأكدت قوى التغيير أنها ستختار 67% من أعضاء المجلس التشريعي المقبل، وأن تحقيق السلام في السودان من أهم القضايا الملحة حالياً.

وقال مدني عباس مدني إن الوثيقة الدستورية، تؤسس لنظام حكم برلماني يعطي صلاحيات واسعة للسلطة التنفيذية.

وأوضح، أن تحقيق السلام في البلاد من أهم أولويات المرحلة الانتقالية، مضيفا «يجب التأسيس لدولة الحرية والعدالة».

ويأتي الاتفاق على الوثيقة، التي توضح سلطات أفرع الحكومة الانتقالية والعلاقة بينها بعد أسابيع من المفاوضات المطولة التي توسط فيها الاتحاد الإفريقي وإثيوبيا ليمهد الطريق لفترة انتقال عمرها ثلاث سنوات.

ويُكمّل الاتفاق على الوثيقة الدستورية اتفاق الطرفين في السابع عشر من شهر يوليو المنصرم على «الإعلان السياسي» لتشكيل مجلس سيادة عسكري مدني مشترك.

وأشارت مسودة الوثيقة الدستورية إلى أن جهاز المخابرات العامة سيكون تحت إشراف مجلس السيادة ومجلس الوزراء، وأن قوات الدعم السريع ستتبع القائد العام للقوات المسلحة في الفترة الانتقالية.

وبحسب الاتفاق، فإن رئيس مجلس السيادة في الفترة الأولى سيكون من الجيش، وذلك لمدة 21 شهرا، بداية من توقيع الاتفاق، تعقبه رئاسة أحد الأعضاء المدنيين لمدة 18 شهرا المتبقية من الفترة الانتقالية.

وعندما يتشكل مجلس السيادة، يتم حل المجلس العسكري الحالي.

وبحسب المسودة، سيتولى مجلس السيادة المؤلف من 11 شخصا من العسكريين والمدنيين مهام السلطة السيادية، ثم تسمية رئيس للوزراء من قبل قوى التغيير، التي تتولى أيضا تسمية الوزراء والمناصب السيادية.

السودان يوقّع وثيقة الإعلان الدستوري اليوم ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر السودان يوقّع وثيقة الإعلان الدستوري اليوم، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى السودان يوقّع وثيقة الإعلان الدستوري اليوم.

0 تعليق