القوي السياسية بشمال دارفور ترحب بالاتفاق الدستوري

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن رحبت القوي السياسية بشمال دارفور بالاتفاق الكامل الذي تم التوصل اليه بين المجلس العسكري الانتقالي وقوي اعلان الحرية والتغيير، وقالت  إن الاتفاق سيؤسس لبناء سودان جديد يأخذ فيه وضعه الطليعى والريادي في محيطه الاقليمي والدولي. 

من جهته حيا الأمين العام للحزب الاتحادي الديمقراطي الاصل بالولاية الرشيد مكي الشعب السوداني معلم الشعوب بجانب الشهداء الابرار الذين سطروا بدمائهم الطاهرة الذكية هذا التاريخ الذى نعيشه اليوم. 

وقال الأمين العام للحزب الاتحادي حسب (لسونا) ان الاتفاق الذي تم التوصل اليه يرضي طموحات وتطلعات الشعب السوداني وكل الذين خرجوا بجميع قطاعاتهم واسقطوا نظام القمع والجوع الذي جثم علي صدور الشعب ثلاثين عاما علي حد قوله.

فيما رحب نائب رئيس حزب التحرير القومي يوسف محمود الطيب بالاتفاق الكامل الذي تم التوصل اليه بين المجلس العسكري الانتقالي وقوي اعلان الحرية والتغيير حول الوثيقة الدستورية. 

وقال إن الاتفاق  سيمهد الطريق للتحول الديمقراطي وتحقيق السلام والاستقرار والتنمية المستدامة.

بينما اعلن رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي بالولاية حسن ادم عبدالله عن تأييد حزبه ومباركته للاتفاق الذي تم التوصل اليه بين المجلس العسكري الانتقالي وقوي اعلان الحرية.

القوي السياسية بشمال دارفور ترحب بالاتفاق الدستوري ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر القوي السياسية بشمال دارفور ترحب بالاتفاق الدستوري، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى القوي السياسية بشمال دارفور ترحب بالاتفاق الدستوري.

أخبار ذات صلة

0 تعليق