صحيفة: الإعلام القطري بات مفضوحاً والإمارات والسعودية تتصدى لكافة المخاطر

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن قالت صحيفة خليجية، "المفلسون والمتربصون وحدهم من يحاولون البناء على أي أمر أو حادثة بما يعتقدون أنه قريب من تحقيق أطماعهم وأحلامهم، ولاشك أن النظام القطري من محترفي هذا النوع من البناء في الوهم والتعويل على التشويش ومحاولة بث الشائعات، وهو يدرك جيداً أن كل مخططاته وما ينخرط فيه من مؤامرات سوف يكون مصيرها الفشل طالما هناك شقيقتان مثل الإمارات والسعودية دائمتا التنسيق والتعاون والتطابق في المواقف".

وأضافت صحيفة "الوطن" الصادرة اليوم الأحد - تابعها "اليمن العربي" - "انطلاقاً من الوعي الشديد والرؤية الثاقبة والإدراك التام لخطورة التحديات وأهمية مواجهتها والتصدي لها، ومن هنا فإن “نظام الحمدين” لا يكاد يفوت أي أمر إلا ويحاول التسويق لشائعات وأكاذيب تخدم ما يتمناه ويدرك أنه لن يتحقق".

وبينت أن "الإعلام القطري بات مفضوحاً ولم يعد ينطلي على أحد، باستثناء الذين لا يريدون خيراً للمنطقة أو من يعتقدون أنه يمكن أن يحدث تأثيراً، لكن الواقع يبقى شيئاً آخر مختلفاً تماماً يؤكد في كل مرة أن هناك جبهة عمادها الإمارات والسعودية تتصدى لكافة المخاطر المحيقة بالمنطقة، وتواجهان التحديات إيماناً منهما بمدى خطورة التهديدات وضرورة تبديد وإفشال كافة المشاريع والمخططات الهدامة للمنطقة وأمنها وسلامتها واستقرار شعوبها".

وتابعت "وخلال ذلك فالبلدان الشقيقان ينتهجان سياسة شديدة الواقعية تعمل على إنجاز حلول دائمة وقوية للأزمات، عبر مشاورات وتنسيق وتفاهم أكد قوته وأهميته ومتانته في التعامل مع كافة قضايا المنطقة والأمة المصيرية، وبالتالي فإن هذه السياسة بكل ما حققته من إنجازات جعلت قطر ومن يتعاون معها يشعر بالجنون والإفلاس والخيبة وهو يرى كافة المشاريع العدوانية تتهاوى وتنهار وتتبدد.. وبالتالي يبقى الحل الوحيد للنظام القطري ومن يتحالفون معه هو التعويل على الأكاذيب والشائعات وتزييف الحقائق عبر ماكينة إعلامية مفلسة من حيث المصداقية رغم كل ما يتم تبذيره عليها من مليارات وساعات بث لا تتوقف، لكنها تبقى لغواً لا قيمة لها أمام التنسيق والتحالف والإيمان بوحدة المصير من قبل الإمارات والسعودية".

وشددت أن "ظروف المنطقة غاية في الدقة والأهمية والحساسية، والتعامل معها يكون بمعرفة أبعادها وخطورتها وضرورة التعاون الدولي لتحقيق النتائج المرجوة.. في حين تبقى قطر وكل نظام يعاند حركة التاريخ ويسير عكس الزمن يبني أوهاماً وخيالات لا تتوقف، رغم إدراكها الشديد أنها تقف على أرضية رخوة سوف تبتلعها بعد أن جعلت الشر والتعويل على الإرهاب سياسة ونهجاً واحداً ورمت بجميع أوراقها مع الطرف الذي يقوم بالعدوان والاعتداءات على المنطقة وشعوبها وسلامة دول المنطقة الرافضة للمس بأمنها".

صحيفة: الإعلام القطري بات مفضوحاً والإمارات والسعودية تتصدى لكافة المخاطر ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر صحيفة: الإعلام القطري بات مفضوحاً والإمارات والسعودية تتصدى لكافة المخاطر، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى صحيفة: الإعلام القطري بات مفضوحاً والإمارات والسعودية تتصدى لكافة المخاطر.

أخبار ذات صلة

0 تعليق