شركة قطرية تتورط في قضية احتيال مالي في غانا

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن كشفت تحقيقات في غانا عن تورط شركة قطرية في قضية تلاعب مالي، في صفقة استحواذ شركة توزيع خدمات الطاقة في غانا (PDS) على أصول شركة كهرباء غانا (ECG) الحكومية.

وذكرت تقارير أعلامية محلية أن مركز الاستخبارات المالية (FIC) جمّد حسابات مصرفية لشركة توزيع خدمات الطاقة في غانا (PDS) بعد الكشف عن وجود انتهاكات لبنود الضمان المصرفي الذي قدمته الشركة قبل استحواذها على أصول شركة كهرباء غانا (ECG). 

وأصدر وزير الإعلام الغاني كوجو أوبونج نكروما، بيانا يوم الثلاثاء الماضي، لإعلان تعليق اتفاقية الامتياز بين الشركتين، وعزى القرار إلى اكتشاف وجود انتهاكات أساسية ومادية لالتزام شركة خدمات توزيع الطاقة، فيما يتعلق بتوفير ضمانات الدفع للمعاملات، مؤكدا انطلاق تحقيق شامل في الانتهاكات المرتكبة من جانب الشركة وانتهائه في غضون 30 يوما.

وبحسب البيان، كانت ضمانات الدفع من المتطلبات الأساسية لاستئجار الأصول في 1 مارس 2019، بهدف تأمين الأصول التي جرى نقلها لصاحب الامتياز، حيث انتهت عمليات التحقق من المستوى الثاني، التي أجراها الجانب الغاني، حصلت على رد من شركة "الكوت" القطرية للتأمين وإعادة التأمين، التي أكدت على الضمان.

لكن عمليات التحقق من المستوى الثالث، كشفت عن وجود انتهاكات داخل شركة الكوت القطرية، ما أدى لوجود عمليات تحقق من المستوى الرابع، بحسب الوزير، تضمنت إرسال فريق من بعثة غانا الموجودة بقطر للمشاركة مع مسؤولي الكوت من أجل مزيد من التحقق.

وأثبتت عمليات التحقق من المستوى الرابع وجود انتهاكات وإجراءات غير مرغوبة أصبحت الآن موضوع تحقيق شامل، حسبما كشف نكروما. وقال في تصريحات لصحيفة "ديلي جرافيك" الغانية: "إن الحكومة أخطرت شركة الكهرباء سريعا بعد اكتشاف انتهاكات لبنود الضمان المقدم من جانب شركة خدمات توزيع الطاقة، الأمر الذي نتج عنه تجميد الحسابات المصرفية للشركة".

وردت شركة توزيع خدمات الطاقة في غانا على تعليق عملياتها ونفت ارتكاب أية مخالفات من جانبها. حيث أوضح بيان صادر عن الشركة بأنها أحيطت علما بالبيان الحكومي وتود أن تؤكد أنها لطالما كانت وستستمر في التصرف بحسن نية في جميع الأوقات. وأوضح البيان أن الشركة ستمضي في إجراءات قانونية من خلال الامتثال لشروط اتفاقية المعاملة المنفذة بينها وبين شركة الكهرباء في غانا من جهة وبين الحكومة عبر وزارة المالية من جهة أخرى.

وكانت غانا قد وقعت مع الحكومة الأمريكية اتفاقا بمنح 498 مليون دولار لدعم تحول قطاع الطاقة في غانا وتحفيز الاستثمار الخاص بذلك القطاع. وتم تقديم الشريحة الأولى والبالغة 308.2 مليون دولار في العام 2016.

ووفقًا لاتفاقية مؤسسة تحدي الألفية مع الحكومة الغانية، سيتم تقديم الشريحة الثانية البالغة 190 مليون دولار، بعد أن تفي غانا بمتطلبات الوصول إلى رأس المال.

وقال نكروما للصحفيين في 1 أغسطس الجاري: "إن الحكومة اتخذت خطوات لتأمين الشريحة الثانية، والبالغ قيمتها 190 مليون دولار، والمتعلقة باتفاق أبرمته الحكومة الأمريكية مع غانا لدعم تحول قطاع الكهرباء في غانا وتشجيع الاستثمار الخاص به، في أعقاب تعليق عمليات شركة توزيع خدمات الطاقة".

بعد ذلك، تم تكليف فريق بالاستمرار في التواصل مع الحكومة الأمريكية من خلال "مؤسسة تحدي الألفية". ووفقا للوزير الغاني، فإن الفريق من المتوقع أن يصل إلى الولايات المتحدة خلال الأسبوع المقبل في إطار التعاون بين الجانبين.

وأوضح للصحفيين "إن التواصل بين الجانبين سيركز على الخطوات المقبلة بعد التحقيق وقنوات تشارك المعلومات في إطار ذلك التحقيق".

وأوضح أن الحسابات ستظل مجمدة حتى يتم الانتهاء من التحقيقات في ذلك الصدد. وشدد نكروما على أنه من المهم أن يلاحظ مواطنو البلاد التزام الحكومة بضمان أمان جميع أصول شركة الكهرباء. 

ونوه الوزير عن أن إعادة نقل أصول شركة الكهرباء إلى شركة توزيع خدمات الطاقة قائمة. وبسؤاله عن الأجواء بين إدارة شركة توزيع خدمات الطاقة وشركة الكهرباء، قال إنها: "متوترة لكنها تمضي قدما".

شركة قطرية تتورط في قضية احتيال مالي في غانا ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر شركة قطرية تتورط في قضية احتيال مالي في غانا، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى شركة قطرية تتورط في قضية احتيال مالي في غانا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق