قيادي بالحزب الإتحادي لـ"اليمن العربي": الوثيقة الدستورية عتبة فقط وهذه حقيقة مرشحينا لمجلس السيادة

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن قال غالب طيفور الشائب، القيادي بالحزب الإتحادي السوداني، أن كل ما يشاع عن وجود مرشحين للحزب في المجلس السيادي هو شائعات، وأن الحزب وقوى الحرية والتغيير ضد المحاصصات وهي  بالنسبة للشارع وبالنسبة للحزب مرفوضة،مبينًا أن ما أشيع عن ترشح  عمر الدقير رئيس مجلس الوزراء  هو أيضًا شائعة وحزبه "المؤتمر السوداني" أعلن ذلك.

وأكد طيفور لـ"اليمن العربي"، أن الوثيقة الدستورية تعتبر حقن للدماء وانتصار حقيقي للثورة، مشيرًا إلى أن  الوثيقة عتبة ولكن هناك عتبات أخرى، منها  تسلم الوزراء لمهامهم، ولذلك  يخشى من المماطلة في تنفيذ الإتفاق.

واضاف طيفور، أنه  يجب ان يكون الوزراء كفاءات حقيقية ، موضحًا أن  تسليم الحكم للجهاز التنفيذي هي العتبة الصعبة وستحدث فيها محاصصات كثيرة، و أي محاصصة في أي منصب سيكون إفشال للثورة.

وأوضح القيادي بالحزب الإتحادي السوداني، أن أي فترة تأتي بعد حكم شمولي سيكون فيها صراع شديد هي فترة تعافي تحتاج لجراحين، بعد سقوط الأجهزة القمعية، ستجد الخزانة فارغة، والإقتصاد السابق لن يشارك في المرحلة الإنتقالية لتفشيلها ، كما أن الأنظمة بعد الحكم الشمولي تواجه حواز الثورة المضادة.

وشدد طيفور، على ملف السلام والحركات المهمشة والمناطق المهمشة، بل أنه يجب الإهتمام بالعساكر المهمشة الذين عانوا   من مرارات الحرب، مبينًا أن هناك 250 معسكر يجب أن يرجعوا إلى موطنهم، أي شحخص غير مؤهل سيفشل.

قيادي بالحزب الإتحادي لـ"اليمن العربي": الوثيقة الدستورية عتبة فقط وهذه حقيقة مرشحينا لمجلس السيادة ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر قيادي بالحزب الإتحادي لـ"اليمن العربي": الوثيقة الدستورية عتبة فقط وهذه حقيقة مرشحينا لمجلس السيادة، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى قيادي بالحزب الإتحادي لـ"اليمن العربي": الوثيقة الدستورية عتبة فقط وهذه حقيقة مرشحينا لمجلس السيادة.

0 تعليق