"التعاون الإسلامي" تعتمد مساعدات جديدة لمشاريع تنموية في دول أعضاء ومجتمعات مسلمة

IINA 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الثلاثاء 16 صفر 1441 - 12:23 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 15-10-2019

جدة (يونا) - اعتمد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين تقديم مساعدات مالية تنموية وتعليمية لصالح عدد من الدول الأعضاء وبعض المجتمعات المسلمة عبر صندوق التضامن الإسلامي، حيث شملت المساعدات برامج في عدة بلدان منها النيجر، وفلسطين، والإكوادور، ولبنان، ومالي، وإثيوبيا، وأوغندا.
وقال الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين في بيان اليوم الثلاثاء 15 أكتوبر 2019: إن المساعدات المقدمة تؤكد على تضامن المنظمة مع الدول الإسلامية الأعضاء ووقوفها مع المجتمعات المسلمة حول العالم، تنفيذاً لرسالتها السامية التي تحملها.
يذكر أن الرؤية الأساسية لصندوق التضامن الإسلامي المنبثق عن منظمة التعاون الإسلامي تتمثل في النهوض بالمستوى الفكري والمعنوي للشعوب الإسلامية في العالم، وتقديم المساعدات المادية للمجتمعات المسلمة لدعمهم اجتماعياً وثقافياً، كما يقدم الصندوق مساعدات إنسانية عاجلة للدول الإسلامية وللمجتمعات المسلمة التي تتعرض إلى كوارث وأزمات.
على صعيد آخر، استقبل الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، أمس الاثنين 14 أكتوبر 2019 بمكتبه، السفير كمال بشير دهان الذي قدم أوراق اعتماده مندوبا دائما لدولة ليبيا لدى المنظمة.
ورحب الأمين العام بالسفير دهان، وتطرق الجانبان إلى القضايا ذات الاهتمام المشترك وسبل تطوير العلاقات بين منظمة التعاون الإسلامي ودولة ليبيا.
(انتهى)
ز ع/ ح ص 

"التعاون الإسلامي" تعتمد مساعدات جديدة لمشاريع تنموية في دول أعضاء ومجتمعات مسلمة ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر "التعاون الإسلامي" تعتمد مساعدات جديدة لمشاريع تنموية في دول أعضاء ومجتمعات مسلمة، من مصدره الاساسي موقع IINA.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى "التعاون الإسلامي" تعتمد مساعدات جديدة لمشاريع تنموية في دول أعضاء ومجتمعات مسلمة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق