أذربيجان تحيي الذكرى الـ28 لاحتلال مدينة شوشا

IINA 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الجمعة 15 رمضان 1441 - 23:45 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 8-5-2020

 باكو(يونا)- أحيت أذربيجان اليوم الذكرى الـ28 لاحتلال مدينة "شوشا" الأذربيجانية الواقعة في إقليم قراباغ الجبلي من قبل قوات الاحتلال المسلحة الأرمينية في الثامن من مايو عام 1992.
زكان يقطن المدينة قبل احتلالها حوالي 25 ألف نسمةعندما هاجمت قوات الاحتلال الأرمينية المدينة بمشاركة حوالي 100 مدرعة ودبابة و11 ألف جندي إلى جانب مرتزقين أجانب، وتم نتيجة الغزو تدمير مدينة شوشا و30 قرية تابعة لها، وأسفر احتلال المدينة عن مقتل 195 مدنيا وإصابة 165 آخرين. ولا يزال أسماء 58 مواطنا في عداد المفقودين. وقتل الأرمن بوحشية خاصة 114 أسيراً أذربيجانياً محتجز في سجن بشوشا بعد فترة قليلة من احتجازهم.
وفي إطار سياسة أرمينيا الرامية إلى تدمير ونهب وسلب الآثار المادية الثقافية الدينية في الأراضي الأذربيجانية المحتلة وإهانتها والاستيلاء عليها تعرض معالم مدينة شوشا المحتلة للتدمير حيث تم هدم أكثر من 170 مبنى سكنيا. كما تم تدمير 279 أثرًا إسلاميًا وتاريخيًا وثقافيًا في شوشا، وإتلاف وتخريب عدد كبير من نماذج المخطوطات النادرة. وقامت القوات المسلحة الأرمنية بتدمير 25 مدرسة و31 مكتبة و 7 روضات أطفال وفرعين لمعهدين و20 مؤسسة طبية و8 دور للثقافة و17 ناديا و4 مدارس مهنية و4 دور للسينما و5 حدائق ثقافية واستراحة وفندقين ومستوصف وفرع متحف السجاد الأذربيجاني ومسرح شوشا الحكومي للدراما، ومصنع لآلات الموسيقى الشرقية ومتحف الرسم ومعهد الصحة للأطفال، وكذلك مساجد يوخاري كوهر آغا وأشاغي كوهر آغا وساعتلي وضريح واقف وبيت الشاعرة ناتوان إلى جانب كهوف خان وقاخال معاقل الإنسان القديمة وبرج شوشا وغيرها.
وقد كان غزو مدينة شوشا جزءً مركباً من سياسة أرمينيا العدوانية والاحتلالية ضد الأراضي الأذربيجانية، ونتيجة هذه السياسة العدوانية الاحتلالية تم احتلال إقليم قراباغ الجبلي الأذربيجاني والمحافظات السبع المطلة عليه من جانب أرمينيا، وتعرض أكثر من مليون أذربيجاني للتطهير العرقي الدموي بالأراضي المحتلة وارتكبت أكبر الجرائم الحربية فظاعة ضد سكان المنطقة من جانب أرمينيا خلال الحرب.
ولمدينة شوشا التي بقيت تحت الاحتلال الأرميني منذ 28 عاما أهمية تاريخية وثقافية ومعنوية ورمزية بالنسبة للشعب الأذربيجاني بجانب كونها جزءاً لا يتجزأ من أراضي أذربيجان المعترف بها دوليا، وباحتلال مدينة شوشا المسماة بـ "مهد الموسيقى الأذربيجانية" و"المعهد الموسيقي الشرقي" الحق ضررًا كبيرًا بالتراث المادي والمعنوي والثقافي للشعب الأذربيجاني.
يذكر أن نزاع قراباغ الجبلي أحد أكبر النزاعات التي نشأت في التسعينيات من القرن الماضي واندلعت بسبب انتهاج أرمينيا السياسة التوسعية والتطهير العرقي في المنطقة حيث تم احتلال 20% من الأراضي الأذربيجانية، خاصة إقليم قراباغ الجبلي و7 مناطق مجاورة لها وتم تشريد مليون لاجئ من ديارهم الأصلية بمن فيهم 250 ألف أذري من أرمينيا نفسها.
وتبنى مجلس الأمن الدولي في 1993 القرارات 822 و853 و874 و884 التي تدين احتلال أراضي أذربيجان وتصدق مرة أخرى على سيادة أذربيجان ووحدة أراضيها وحرمة حدودها المتعارف بها دوليا، حيث إن مجلس الأمن الدولي أبرم في هذه القرارات الصادرة ان إقليم قراباغ الجبلي جزء لا يتجزأ من أذربيجان وطالب بانسحاب قوات الاحتلال الأرمينية من أراضي أذربيجان المحتلة على الفور ودون قيد وشرط وبالكامل. وتقف سائر المنظمات الدولية نفس الموقف من القضية.
بالإضافة إلى ذلك، يتمثل موقف منظمة التعاون الإسـلامي بشـأن العـدوان الأرمني ضـد أذربيجـان في عـدد مـن القرارات التـي اعتمـدت في القمم الإسلامية واجتماعات مجلس الوزراء الخارجية على مر السنوات. وكل هذه القرارات تكتسـب أهمية سياسية بالغـة بالنسـبة إلى أذربيجـان لأنها تدعم القرارات التي اتخذتها المنظمات الدولية الرئيسية الأخرى مثل الأمم المتحـدة، ومنظمـة الأمـن والتعـاون في أوروبا، وتـدعم وحـدة أراضــي أذربيجان وتدين علناً عدوان أرمينيا على أذربيجان.
وإقليم قراباغ الجبلي المحتل مؤقتا كان وما زال وسيبقى جزءاً لا يتجزأ من أذربيجان،والمجتمع الدولي يدعم دعما قاطعا ولا لبس فيه سلامة أراضي أذربيجان داخل حدودها المعترف بها دوليا وسيادتها عليها ويحترم بها.
وسيعود سكان مدينة شوشا الأذربيجانيون يوما إلى مدينتهم التاريخية داخل حدود أذربيجان المعترف بها دوليا لتضمن أذربيجان سلامة أراضيها وسيادتها عليها.
((انتهى))
ح ع

أذربيجان تحيي الذكرى الـ28 لاحتلال مدينة شوشا ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر أذربيجان تحيي الذكرى الـ28 لاحتلال مدينة شوشا، من مصدره الاساسي موقع IINA.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى أذربيجان تحيي الذكرى الـ28 لاحتلال مدينة شوشا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق