خبيران : التصنيف الأميركي للإخوان ضربة موجعة لثالوث الشر

اليمن العربي 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار من اليمن أكد خبيران مصريان، أن عزم واشنطن تصنيف جماعة الإخوان، منظمة إرهابية يعد المسمار الأخير في نعش التنظيم، مؤكدين لـ«عكاظ» أن هذه الخطوة من شأنها توجيه ضربة موجعة للجماعة في الداخل والخارج، وتوجيه ضربة موجعة للداعمين لها.

وانضمت إيران إلى تركيا في رفض التحرك الأمريكي لتصنيف «الإخوان» منظمة إرهابية .

وانتقد وزير خارجية نظام الملالي جواد ظريف أمس (الأربعاء) إعلان البيت الأبيض عزم الرئيس دونالد ترمب إدراج الجماعة على اللائحة الأمريكية «للمنظمات الإرهابية»، مؤكدا معارضة طهران لهذه الخطوة.وزعم في تصريحات صحفية على هامش انعقاد منتدى «حوار التعاون الآسيوي» في الدوحة، أن واشنطن «ليست في موقع يسمح لها بمحاولة وضع آخرين في خانة الإرهاب». 

وادعى المتحدث باسم حزب «العدالة والتنمية» عمر تشيلك، أن القرار الأمريكي سيشكل ضربة كبيرة لمطالب التحوّل الديموقراطي في الشرق الأوسط،، زاعما أن نتائج تعزز معاداة الإسلام في الغرب وتقوّي موقف اليمين المتطرف.

وقال إسلام الكتاتني القيادي السابق في جماعة الإخوان والمحلل السياسي، إن تصنيف جماعة الإخوان منظمة إرهابية من قبل الإدارة الأمريكية ستكون له آثار سلبية على الجماعة في الداخل والخارج، كما سيؤثر على الدول الداعمة لها، خصوصا في تركيا وقطر، متوقعاً أن يتم ذلك خلال الأيام القادمة بعد قرار إدراج الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية .

وأشار إلى أن تلك الخطوة تحظى بترحاب شديد بين مستشاري الرئيس دونالد ترمب. ولفت الكتاتني إلى أن تلك الخطوة لها تبعات أخرى من قبل واشنطن، من بينها ترحيل أعضاء الإخوان المسلمين من الولايات المتحدة، وتسليم العناصر الهاربة للخارج طبقاً للملاحقة الجنائية، إضافة إلى تجميد الأصول والممتلكات المملوكة للجماعة طبقاً للقانون الأمريكي، وهو ما يمثل تجميداً لمنابع تمويل الإرهاب والأنشطة الإرهابية، وحرماناً للجماعات الإرهابية من الأموال التى تمثل شريان الحياة لاستمرار نشاطها في العمليات الإرهابية والتخريبية، وتوقف الترويج لأفكارها فى وسائل الإعلام الدولية بالتنسيق مع دول العالم، مطالباً بضرورة اتخاذ خطوات صارمة حال الموافقة على القانون، من بينها حظر دخول الإخوان إلى أمريكا، وفرض عقوبات على قطر، وتسليم الإرهابيين الهاربين بالتنسيق مع السلطات المصرية، وغلق كافة مؤسسات «الإخوان». 

وأضاف الخبير في الشؤون الإسلامية بمركز الأهرام للدراسات السياسية الدكتور محمد جمعة، أن إعلان الولايات المتحدة تصنيف «الإخوان» جماعة إرهابية يعد المسمار الأخير في نعشها، لكونه سيتبعه إعلان دول أخرى عالمية، خصوصا أن كافة مقومات إعلان الجماعة على قوائم الإرهاب متواجدة بالفعل، مشيراً إلى أن الجاليات العربية بأمريكا تدعم هذا الاتجاه، وستكون داعمة لـ«ترمب» خلال الانتخابات الرئاسية القادمة، مشدداً على أن تلك الجماعة تمثل تهديداً على الأمن القومي الأمريكي والعالمي والعربي. 

وقال إن هناك حالة من الذعر بين جماعة الإخوان الموجودة بعدد من العواصم العربية، التي تخطط لكيفية الإفلات من تلك القوانين الأمريكية المرتقبة.

خبيران : التصنيف الأميركي للإخوان ضربة موجعة لثالوث الشر ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر خبيران : التصنيف الأميركي للإخوان ضربة موجعة لثالوث الشر، من مصدره الاساسي موقع اليمن العربي.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى خبيران : التصنيف الأميركي للإخوان ضربة موجعة لثالوث الشر.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق