مشروع قومي نهضوي بالثروة السمكية يضعه دكتور يمني.. فهل تستجيب الحكومة له ام تتجاهله؟ - فيديو

عدن تايم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اخبار من اليمن تواصل الدكتور ميال أبوبكر القيسي مع عدن تايم ، طالبا نشر موضوعا عن مشروع قومي جديد للنهضة بالقطاع السمكي باليمن وانتشاله من حالة الركود والإنهيار .

ووضع القيسي موضوعه تحت عنوان "المشروع القومي للنهضة في القطاع السمكي رؤية 30-20 م".

وقال بأن "القطاع السمكي يعتبر أحد اهم القطاعات الاقتصادية بعد النفط واحد اهم مصادر الدخل القومي للبلد الا أن واقع الحال يشير الى غير ذلك ، فبعد دراسات وأبحاث عن حالة المصائد السمكية ووضع القطاع السمكي وحالة الانهيار التي وصل اليها القطاع السمكي خلال السنوات الماضية ومن أجل النهوض بهذا القطاع واخراجه من وضعه الحالي كان لابد من إيجاد حلول ووضع رؤية شاملة وخطة إستراتيجية واضحة لانتشال هذا القطاع من حالة الانهيار الذي يعيشه في الوضع الراهن".

وأضاف : "نضع بين يدي ولاة الأمر وأصحاب القرارحلول ورؤية قابلة للتنفيذ منقذة للقطاع السمكي وخالة البلد الاقتصادية ( المشروع القومي للنهضة في القطاع السمكي رؤية 30-20 م ) والذي يهدف الى انتاج مليون طن من الأسماك سنويا بقيمة ثلاثة مليارات دولار سنويا وخلق مائة الف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة".

وتسائل القيسي في حديثه : "فهل ياترى سوف تقوم الحكومة بتحمل مسؤليتها في تبني وتنفيذ هذا المشروع أم سيستمر الحال على ماهو عليه نحو مزيدا من الإنهيار ؟؟؟".

وزودنا القيسي بمقطع فيديو يشرح فيه بشكل مختصر عن مشروعه النهضوي بالقطاع السمكي باليمن .

وأكد في ختام حديثه بأنه سبق وأن عرض المشروع على جامعة عدن التي بدورها ابدت اهتمامها به ، داعيا الحكومة والتحالف الى الاستجابة وتبني هذا المشروع الذي سينهض بحال القطاع السمكي وسيذر على البلاد بإيرادات كبيرة.مشروع قومي نهضوي بالثروة السمكية يضعه دكتور يمني.. فهل تستجيب الحكومة له ام تتجاهله؟ - فيديو

مشروع قومي نهضوي بالثروة السمكية يضعه دكتور يمني.. فهل تستجيب الحكومة له ام تتجاهله؟ - فيديو ، هذا الخبر قدمناه لكم عبر موقعنا.
وقد تم استيراد هذا الخبر مشروع قومي نهضوي بالثروة السمكية يضعه دكتور يمني.. فهل تستجيب الحكومة له ام تتجاهله؟ - فيديو، من مصدره الاساسي موقع عدن تايم.
ولا نتحمل في موقع من اليمن اي مسؤولية عن محتوى مشروع قومي نهضوي بالثروة السمكية يضعه دكتور يمني.. فهل تستجيب الحكومة له ام تتجاهله؟ - فيديو.

أخبار ذات صلة

0 تعليق